الرئيسية أبرز الأخبار إدارة التفتيش تستعد لتنفيذ حملاتها الرقابية على المطاعم والمقاهي مع استئناف خدماتها...

إدارة التفتيش تستعد لتنفيذ حملاتها الرقابية على المطاعم والمقاهي مع استئناف خدماتها في الأماكن الخارجية غدًا

المنامة في 2 سبتمبر / بنا / صرح السيد عبد العزيز الأشراف الوكيل المساعد للرقابة والموارد بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة بأنه تنفيذًا لقرار وزير الصناعة والتجارة والسياحة رقم 48 لسنة 2020 بشأن استئناف بعض المنشآت الخاصة لأنشطتها، سيسمح للمطاعم والمقاهي بتقديم خدماتها في الأماكن الخارجية الموجودة في الهواء الطلق من دون وجود أي عازل أو مانع أو جدران، ولا تعتبر أي جلسة مفتوحة داخل المجمعات أو الأسواق التجارية المغلقة من الأماكن الخارجية، وذلك بدءًا من يوم الخميس الموافق 3 سبتمبر 2020،على أن تلتزم بالاشتراطات والإجراءات والتدابير الصحية الصادرة عن وزارة الصحة للحد من انتشار فيروس كورونا(كوفيد-19)، منوهًا بأن إدارة التفتيش بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة تستعد لتنفيذ حملاتها الرقابية بالتوازي مع فتح هذه المنشآت.

وأكد الأشراف بأن إدارة التفتيش في وزارة الصناعة والتجارة والسياحة تواصل جهودها ضمن فريق البحرين في تنفيذ القرارات المعنية بالإجراءات الاحترازية الرامية للحد من انتشار الفيروس وتعمل على التعاون مع الجهات ذات العلاقة لتنفيذ الإجراءات. وبالنسبة للمطاعم والمقاهي فإنه يتعين عليها تطبيق الاشتراطات الصحية الصادرة عن وزارة الصحة، وذلك استنادا إلى قرار وزيرة الصحة رقم (51) لسنة 2020 بشأن الاشتراطات الصحية الواجب تطبيقها في المطاعم والمقاهي لاحتواء ومنْع انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19) ، والقرار رقم (58) لسنة 2020 بتعديل بعض الاشتراطات الصحية المرافقة للقرار رقم (51) لسنة 2020 بشأن الاشتراطات الصحية الواجب تطبيقها في المطاعم والمقاهي لاحتواء ومنْع انتشار فيروس كورونا ، والتي تتضمن عددًا من الاشتراطات الواجب استيفاءها وتحت كل منها الوسائل والإجراءات المطلوب اتباعها ومنها تلك التي تتعلق باستئناف بعض المنشآت الخاصة لأنشطتها بإقامة المناسبات الخاصة لعدد لا يتجاوز (20) شخص للمجموعة الواحدة مع عدم السماح بإقامة أكثر من مناسبة في ذات الوقت للجلسات الداخلية مع فتح الجلسات الخارجية، وتلك الاشتراطات المتعلقة بالعاملين في المطاعم والمقاهي المتعلقة بإلزامية ارتداء القفازات وقناع الوجه في جميع الأوقات، واشتراطات خاصة بالجلوس في المطاعم والمقاهي تتعلق بإلزامية ترك مسافة مترين بين حافة كل طاولة والأخرى في جميع الاتجاهات الأربعة، واشتراطات تتعلق بتداول وتحضير الأطعمة والمشروبات مثل استخدام أدوات المائدة وأعواد العصير والعصير وعيدان تناول الطعام وعيدان الأسنان المُغلفة مسبقًا، إضافة إلى اشتراطات التعقيم التي تلزم بتعقيم المناطق عالية التلامس في المطعم أو المقهى، وتطهير الأسطح التي تلامس الأغذية بعد كل استخدام، وغيرها من الإجراءات المُفصّلة تحت كل اشتراط.

وأضاف الأشراف بأن إدارة التفتيش سبق وأن ساهمت وبشكل فاعل جنباً إلى جنب مع وزارة الصحة والجهات الأخرى في عمليات التفتيش والرقابة المختلفة دعماً للجهود الوطنية لفريق البحرين في مواجهة )كورونا(.

واختتم الوكيل المساعد للرقابة والموارد تصريحه مؤكداً على أهمية قيام المطاعم والمقاهي بتجهيز كافة الأمور الصحية المطلوبة منهم قبل فتح محالهم لاستقبال الزبائن، وفي المقابل لابد من وعي عالي لمرتادي المطاعم والمقاهي بالالتزام بما هو مطلوب منهم لحمايتهم وحماية الجميع، حيث أن التزام الجميع بالاشتراطات والتعليمات هو واجب وطني يعزز من الجهود الرامية للحد من انتشار الفيروس ويسهم في تسريع العودة للحياة الطبيعية.