الرئيسية أبرز الأخبار الأحمر يرفع شعار الذهب في نهائي SUPER CUP 

الأحمر يرفع شعار الذهب في نهائي SUPER CUP 

ختام فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022.. اليوم 

 

 

– القصيبي: أسبوع بريف عزز من مكانة المملكة عالميا 

– إلداروف: للاعبو المنتخب جاهزون ونطمح بمعانقة الكأس 

–  BMMAF يوقع مذكرة تعاون مع الاتحاد الطاجاكستاني 

–  KHK SPORTS توقع شراكة مع شركة WSC SPORTS  

 

 

 

– اللجنة الإعلامية : 

 

يسدل الستار اليوم “السبت” على فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022، والتي تقام تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الاولمبية البحرينية، والتي ينظمها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF بالتعاون مع الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF ومنظمة خالد بن حمد الرياضية  KHK SPORTS، على صالة مدينة خليفة الرياضية. 

 

برنامج اليوم الأخير 

ويشهد اليوم الأخير من المنافسات إقامة نهائي كأس السوبر والذي يجمع بين منتخبنا الوطني لفنون القتال المختلطة ونظيره المنتخب الإيرلندي. ويشهد كذلك إقامة مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع والتي تجمع بين منتخبي المكسيك وأوزبكستان. 

وكان منتخبنا الوطني قد نجح في العبور لنهائي السوبر بعد فوزه على حساب منتخب أوزبكستان بنتيجة 5 انتصارات مقابل 3 انتصارات في المواجهة التي جمعت المنتخبين في الدور قبل النهائي من هذه البطولة. فيما نجح منتخب إيرلندا من عبور منتخب المكسيك بنتيجة 5 انتصارات مقابل 4 انتصارات. 

وتعتبر هذه البطولة هي الأولى من نوعها في العالم والتي استحدثها الاتحاد الدوليIMMAF ضمن روزنامة مسابقاته ومن خلال الجهود البحرينية. حيث تقام بنظام إخراج المنتخبات وليس اللاعبين BEST OF 5 من أصل 9 نزالات يخوضها كل منتخب في المواجهة الواحدة من الدور الأول وحتى المواجهة الختامية. 

 

الذهب شعار منتخبنا الوطني 

وستكون الأنظار شاخصة اليوم نحو صالة مدينة خليفة الرياضية والتي ستحتضن النهائي الأول للسوبر الدولي، والذي يتواجد فيه منتخبنا الوطني في أمام منتخب إيرلندا. ويتسلح لاعبو الأحمر بمؤازرة ودعم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، الذي يشكل حضوره حافزا كبيرا للاعبين في التألق والظهور بمستويات مميزة  في الأدوار الماضية. وسيخوض لاعبو الأحمر هذه المواجهة بشعار الذهب وتحقيق اللقب الأول. 

 

دعوة للحضور الجماهيري 

ووجه منتخبنا الوطني الدعوة للجماهير البحرينية لتشجيع ومؤازرة المنتخب في ختام مشوار لتحقيق إنجاز جديد في النسخة الاولى من كأس السوبر، حيث أن الحضور الجماهيري سيكون عاملا رئيسيا في تحفيز اللاعبين من أجل الحصول على الميدالية الذهبية. 

 

مدرب إلداروف: جاهزية كاملة 

من جهته، أكد المدير النفي لمنتخبنا الوطني لفنون القتال المختلطة المدرب إلدر إلداروف أن المنتخب وصل إلى كامل الجاهزية لخوض النزال النهائي، مضيفا أن اللاعبين يتسلحون بدعم ومتابعة واهتمام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الداعم الأكبر للمنتخب، مشيرا إلى أن هذا الدعم يعطي اللاعبين حافزا لتقديم أفضل المستويات من أجل الخروج بالنتيجة المطلوبة. 

وأوضح أن وصول المنتخب البحريني إلى النهائي دلالة على الإمكانيات العالية التي يمتلكها الفريق والمستويات الرفيعة التي ظهر بها المنتخب في الأدوار السابقة، مبينا أن المنتخب يتطلع لتحقيق لقب النسخة الأولى من كأس السوبر، منوها إلى أن النزال النهائي لن يكون سهلاً خاصة أن الخصم المنتخب الايرلندي والذي يمتلك لاعبين جيدين قدموا مستويات لافته في الأدوار الماضية، مؤكدا أن المنتخب البحريني جاهز لخوض هذا النزال، آملا أن يحظوا اللاعبين بالدعم الجماهيري الكبير لتحقيق الهدف المنشود. 

 

براون ومتابعة مستمرة 

واصل رئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF سعادة السيد كاريث براون متابعته الدائمة للبطولة، وعقد الاجتماعات المتواصلة مع اللجنة المنظمة من اجل مواصلة تحقيق النجاح الذي تسجله مملكة البحرين في استضافة الحدث العالمي بأفضل صورة. 

 

القصيبي: BRAVE عززت مكانة المملكة 

أكد رئيس الاتحاد البحريني للكاراتيه السيد فارس غازي القصيبي أن الجهود الكبيرة الذي يبذلها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في رياضة فنون القتال المختلطة، عززت من مكانة مملكة البحرين على الخارطة العالمية وأصبحت المملكة وجهة رئيسية لاستضافة البطولات العالمية، في ظل الادراك بأن المملكة دائماً ما تسجل نجاحات في استضافة مختلف البطولات القارية والدولية، مضيفا أن النجاح الذي سجلته المملكة في استضافة أسبوع بريف الدولي للتقال 2022، تأكيد على ما وصلت إليه المملكة من نجاحات عالية وذات جودة كبيرة في السنوات الماضية وجاءت هذه النسخة لتأكيد ما حققته المملكة من منجزات عديدة. 

وقال القصيبي: “أتوجه بخالص الشكر والتقدير والعرفان لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، على الجهود المتميزة والكبيرة التي يبذلها سموه لدعم الحركة الرياضية البحرينية، من خلال مبادرات سموه الهادفة والتي ساهمت في دعم سمعة البحرين على خارطة الرياضة الدولية”. 

وواصل قائلا: “إن استضافة المملكة لهذه الاحداث العالمية لها تأثير إيجابي على دعم انتشار رياضة MMA قارياً وعالمياً، والتي استطاعت أن تعزز من مكانة البحرين على خارطة الرياضة الدولية، كواحدة من الدول المتقدمة على الصعيد الرياضي لاسيما في هذه اللعبة. وأعتقد أن هذا الحدث سيكون له انعكاسات إيجابية واضحة على ارتقاء مستوى رياضة فنون القتال المختلطة البحرينية، من خلال دفعها للشباب البحريني الهاوي، للاتجاه نحو مرحلة الاحتراف في هذه الرياضة”، مشيرا إلى أن الجهود الكبيرة التي بذلتها اللجنة المنظمة محل تقدير واعتزاز وتأكيد على الامكانيات العالية التي تمتلكها الكفاءات البحرينية. 

وذكر رئيس اتحاد الكراتيه أن هناك عوامل رئيسية تسهم في الجانب الاقتصادي والسياحي والترويجي لمملكة البحرين من خلال استضافة الاحداث العالمية الكبرى خصوصاً رياضة فنون القتال المختلطة، التي أصبحت علامة فارقة في الأحداث الرياضية وشهدت انتشار واسع وكبير خلال السنوات الماضية، مشيدا في الوقت ذاته بجهود الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة السيد محمد علي قمبر وبالتعاون المثمر بين الاتحاد والاتحاد الدولي IMMAF ومنظمة KHK SPORTS لتنظيم هذا الملتقى الرياضي العالمي في أبهى حلة، على الشكل الذي يعزز من قدرة ومكانة البحرين على احتضان وتنظيم مختلف المحافل الرياضية. 

 

تعزيز التعاون مع طاجاكستان 

وقع الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF مذكرة تعاون مع الاتحاد الطاجاكستاني لفنون القتال المختلطة، والتي تهدف إلى تعزيز الشراكة بين الاتحادين في سبيل الارتقاء بمنظومة العمل ومستوى الفرق والمنتخبات الوطنية في هذه الرياضة. 

وجرى توقيع المذكرة في صالة مدينة خليفة الرياضية على هامش فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022، حيث وقع المذكرة من الجانب البحريني رئيس اتحاد BMMAF السيد محمد علي قمبر، فيما وقعها من الجانب الطاجاكستاني رئيس اتحاد طاجاكستان لفنون القتال المختلطة. 

وقال قمبر: “إن مذكرة التعاون مع الاتحاد الطاجاكستاني تأتي من منطلق حرص الاتحاد على تعزيز التعاون والشراكات مع الاتحادات الوطنية الدولية، بما يسهم في دعم العلاقات ودفعها نحو بذل الجهود من أجل تطوير وتقدم رياضة فنون القتال المختلطة”، موجها شكره وتقديره لرئيس الاتحاد الطاجاكستاني، متمنيا أن يحقق هذا التعاون المزيد من النجاحات في هذه الرياضة بالبلدين. 

 

KHK SPORTS وشركاتها مع شركة WSC SPORTS  

وقعت منظمة خالد بن حمد الرياضية KHK SPORTS عقد شراكة لمدة 3 سنوات مع شركة  رياضة WSC الرائدة في المجال الرياضي. 

جاء ذلك، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في صالة مدينة خليفة الرياضية على هامش فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022. 

وتهدف هذه الشراكة إلى إنشاء وتخصيص منصة لدعم بطولة BRAVE عبر استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، عبر توزيع النزالات وفهرستها وإنشاء محتوى تلقائي للفيديو وخصائصه الرقمية. وتخصيص المحتوى للمعجبين والشركاء في جميع أنحاء العالم. حيث سيتم استخدام أبرز النزالات في الوقت الفعلي عبر قنوات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بـ BRAVE CF لتنمية قاعدة المعجبين بها وجذب مشتركين جدد، بالإضافة إلى تحسين عرض خدمة الاشتراك في تلفزيون براف سي، إلى جانب توفير محتوى في الوقت الفعلي، حيث ستقوم منصة  رياضة WSC باستيعاب مكتبة أرشيف شجاع CF ، والفهرسة ووضع العلامات، بحيث تتوفر الملامح من الماضي على الفور. وستكون كل لكمة أو ركلة أو تثبيت أو أي إجراء آخر متاحا لفريق محتوى BRAVE FC ببضع نقرات، وسيتم أيضا استخدام هذه المكتبة المفهرسة الجديدة للأحداث التاريخية، لتسهيل إمكانات الفيديو حسب طلب المشجعين في جميع أنحاء العالم. 

من جانبه، قال رئيس منظمة خالد بن حمد الرياضية KHK SPORTS السيد محمد شاهد: “إن بطولة بريف هو أكثر العروض الترويجية لفنون القتال المختلطة في العالم. وإن الشراكة مع شركة WSC ، سنتمكن من تقديم أفضل محتوى MMA عالمي. وسنرى تطور الرياضة في الشرق الأوسط يصل إلى الجمهور وعشاق الرياضة في مختلف دول العالم لتجربة متابعة ورؤية الرياضة الأسرع نموًا في المنطقة”. 

من جهته، قال مدير تطوير الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشركة WSC SPORTS السيد درور يوسف: “فخورون بالتعاون مع منظمة خالد بن حمد الرياضية، من خلال توفير منصة الذكاء الاصطناعي الخاصة بالشركة لإنشاء محتوى خاص بالترويج والتوزيع لنزالات بطولة BRAVE العالمية. متطلعين إلى مزيد من الشراكات مع الاتحادات والمنظمات الرياضية في المنطقة”.