الرئيسية أخبار الأنصاري تستقبل رئيس مركز ويلسون البحثي الأمريكي

الأنصاري تستقبل رئيس مركز ويلسون البحثي الأمريكي

تحضيراً لإبرام تعاون مشترك

الأنصاري تستقبل رئيس مركز ويلسون البحثي الأمريكي

 

الرفاعالمجلس الأعلى للمرأة

 

  استقبلت سعادة الاستاذة هالة الأنصاري الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة في مقر المجلس بالرفاع رئيس مركز وودرو ويلسون البحثي في الولايات المتحدة الأمريكية سعادة السفير مارك جرين وعدد من كبار الباحثين بالمركز، تمهيداً لتعاون مشترك بين الطرفين يمهد لتبادل الخبرات والدراسات والتقارير وعقد المنتديات المتخصصة ذات العلاقة بتمكين المرأة من منطلق تخصص الطرفان، بما يملكه المجلس من خبرة نوعية على المستوى الإقليمي وما يحظى به المركز من أهمية وتأثير على مستوى صناع القرار في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وفي مستهل اللقاء، رحبت الامين العام بالوفد الزائر ونوهت بما يبديه المركز من اهتمام بالتجربة البحرينية، حيث قامت الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة، مساعد الامين العام، بتقديم إيجاز حول المجالات التي تهم الوفد الزائر وتوضح حجم العمل المبذول في إطار الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية.

 

وتم خلال اللقاء التطرق للعديد من المبادرات التي اسهمت اسهاماً مباشراً في تقليص الفجوة بين الرجل والمرأة في التنمية الوطنية، والذي يتم قياسها من خلال  التقرير الوطني للتوازن بين الجنسين كأداة وطنية اعتمدها مجلس الوزراء الموقر في العام 2018 لقياس فعالية وتأثير سياسات التوازن بين الجنسين، وبشكل يراعي الأولويات والخصوصيات الوطنية مقارنة ببعض التقارير الدولية التي لا تقدم تقييماً دقيقاً للواقع الوطني.

 

من جانبه رحب سعادة السفير مارك غرين بالتعاون والشراكة مع المجلس الأعلى للمرأة خاصة لما يحظى به المجلس من خبرة عريقة ودور هام في مجال تقدم المرأة، مشيداً بالتجربة البحرينية في إدماج احتياجات المرأة في برامج التنمية الوطنية، مؤكداً على أهمية التعاون بين المؤسستين في إبراز قصص النجاح التي من شأنها تسليط الضوء على واقع تقدم المرأة في مملكة البحرين.

 

وبين سعادة السفير انه اطلع على تجارب عدة دول خلال مسيرة عمله فيما يخص مجال التخطيط الاستراتيجي وبالتحديد مجال التوازن بين الجنسين إلا أن تجربة مملكة البحرين تعد تجربة نوعية ومتقدمة جداً على تجارب العديد من الدول، حيث نوه بتميز النموذج الوطني الذي توضح محاوره درجة النضج على مستوى التخطيط والتنفيذ والتقييم للتغلب على التحديات بشكل منهجي، وبما يراعي خصوصية البحرين ويأخذ في عين الاعتبار التوجهات الاقليمية والعالمية.