الرئيسية أعمال البا تطلق حملتها الثانية للجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة بعنوان (نرسم مستقبلنا)

البا تطلق حملتها الثانية للجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة بعنوان (نرسم مستقبلنا)

المنامة في 24 أكتوبر/ بنا / أطلقت شركة ألمنيوم البحرين (البا)، أحد المصاهر الرائدة حول العالم في مجال التنمية المستدامة، اليوم الأحد الموافق 24 أكتوبر الجاري حملتها الثانية للتوعية بالجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة تحت عنوان “نرسم مستقبلنا”.

دشن الرئيس التنفيذي لشركة ألبا علي البقالي فعاليات هذه الحملة بكلمة افتتاحية ألقاها على المنصة الافتراضية، وسلط خلالها الضوء على أبرز التطورات التي شهدتها الشركة وجهودها لمواكبة التغيرات المختلفة فيما يتعلق بالجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة. كما ركز البقالي على دمج أهداف الرؤية الاقتصادية لمملكة البحرين 2030 وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة في خطة البا الاستراتيجية للسنوات الخمس القادمة.
وبهذه المناسبة، صرح البقالي قائلاً:

“من أجل ترسيخ مبدأ الاستدامة في الشركة، قمنا بربط الجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة بجميع أوجه عملياتنا؛ وهو الأمر الذي أكدنا عليه في مهمتنا من خلال تحقيق التوازن بين الحفاظ على قدرتنا التنافسية ورسم المسار الصحيح نحو تحقيق الازدهار الاقتصادي والاجتماعي.

وتأتي هذه الحملة مكملة لحملتنا الأولى التي أقيمت في مطلع يونيو الماضي تحت عنوان ” تحقيق التوازن”، حيث سنركز من خلالها على العديد من المواضيع التي تعزز جهودنا في إحداث الفارق الذي نطمح لتحقيقه على صعيد الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات”.

تستمر فعاليات الحملة حتى تاريخ 4 نوفمبر 2021، حيث ستضم أكثر من 20 عرضًا تقديميًا بمشاركة الموظفين من مختلف أنحاء المصهر سيتم إقامتهم حضوريًا وكذلك على المنصة الافتراضية، وستناقش هذه العروض العديد من المواضيع الخاصة بالجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة، مثل البصمة الكربونية، الأمن المعلوماتي، التحول الرقمي للصناعة 4.0، أهمية السلامة كمسؤولية اجتماعية، إدارة الموارد المائية، وغيرها من المواضيع.

وعلى هامش هذه الحملة، قامت ألبا أيضًا بتوسيع مبادراتها الخضراء لخارج نطاق الشركة من خلال زراعة المزيد من الأشجار على الشوارع الرئيسية المؤدية لها، وذلك ضمن جهودها لدعم الحملة الوطنية للتشجير ” دمتِ خضراء” التي أطلقتها المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي بتوجيه من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة عاهل البلاد المفدى ورئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي.

الجدير بالذكر أن الشركة تسير بخطى واثقة في مسيرتها نحو التميز في السلامة وذلك من خلال تحقيقها حتى الآن أكثر من 17.5 مليون ساعة عمل آمنة دون أي إصابات مضيعة للوقت.