الرئيسية أخبار تكريم الفائزين بجائزة سمو الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتشجيع الأسر...

تكريم الفائزين بجائزة سمو الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتشجيع الأسر المنتجة

المنامة في 21 مارس / بنا / أعلنت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عن الفائزين بجائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتشجيع الأسر المنتجة في نسختها 14 على المستوى المحلي، في حفل أقيم اليوم الأحد، بمجمع العاصمة لمنتجات الأيدي البحرينية.

وتفضلت سعادة الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة، مديرة مكتب قرينة عاهل البلاد المفدى، بتسليم الجوائز للفائزين بحضور سعادة السيد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية،، حيث فازت أسرة عائشة خليل إبراهيم الخجم بجائزة أفضل أسرة منتجة، عن مشروعها لصناعة المواد الغذائية (قهوة الهيف)، وفازت السيدة أنيسة محمد العالي بجائزة أفضل منتج، عن مشروعها لصناعة المواد الغذائية (مقرمش) أما جائزة أفضل راعٍ وداعم لمشاريع الأسر المنتجة فقد فازت بها شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو).

وبهذه المناسبة، أعرب وزير العمل والتنمية الاجتماعية، عن أسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، حفظها الله، لحرص سموها المستمر على تشجيع الأسر المنتجة من خلال جائزة سموها، منذ انطلاقتها الأولى في العام 2007، رغبة وإيماناً من سموها، بتمكين الأسرة البحرينية وتطوير مستواها المعيشي، مؤكداً أن دعم سموها اللامحدود أسهم في الارتقاء بمستوى منتجات الأسر المنتجة وبالتالي الفوز بالجوائز على المستويين العربي والدولي، مؤكداً أن تحقيق الأمن الاقتصادي والاجتماعي المستدام، بمشاركة فاعلة من المرأة والأسرة البحرينية، والاعتماد على المنتج ذي الجودة العالية، هو هدف رسمته صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، حفظها الله، والتزمت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بتنفيذه، بما يحقق أوجه تكافؤ الفرص وضمان تحقيق الشراكة المتكافئة والعادلة بين المرأة والرجل.

وقال حميدان إن تكريم الفائزين بجائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتشجيع الأسر المنتجة لهذا العام يأتي في ظروف استثنائية تمر بها مملكة البحرين والعالم أجمع، في مكافحة انتشار وباء كورونا (كوفيد-19)، إلا أن التوجيهات الإنسانية من سموها، حفظها الله، بإطلاق حملة “متكاتفين.. لأجل سلامة البحرين” الهادفة إلى تقديم كل ما يلزم لدعم ومساندة المرأة وخصوصاً المعيلة لأسرتها، أسهمت في مواجهة الأعباء المترتبة عليها بسبب تداعيات مواجهة الجائحة، منوهاً في هذا الصدد بتوجيهات سموها الكريمة لتشجيع الأسر المنتجة لمواصلة العمل والإنتاج والإنجاز مع الحفاظ على الالتزام بهذه الاحترازات، الأمر الذي عزز من حضور الأسر المنتجة خلال هذه الظروف الاستثنائية.

وفيما يتعلق بحجم المشاركة والإقبال على الفوز في الدورة الحالية للجائزة، أوضح وزير العمل والتنمية الاجتماعية أن المنافسة على المشاركة كانت لافتة، حيث بلغ عدد الأسر المحلية المشاركة 158 أسرة منتجة 75% منها إناث.

ويقوم مجمع العاصمة لمنتجات الأيدي المنتجة البحرينية بعرض منتجات الأسر المنتجة المتقدمة لجائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتشجيع الأسر المنتجة، خلال الفترة من 21 إلى 27 مارس 2021 من التاسعة صباحاً وحتى التاسعة مساءً، وذلك بالالتزام بالاشتراطات الاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة العارضين والزائرين للمعرض.

يذكر أن مشروع الأسر المنتجة، الذي أطلقته وزارة العمل والتنمية الاجتماعية قبل 40 عاماً، حقق نجاحاً بارزاً، كان آخره حصول الوزارة العمل والتنمية الاجتماعية على جائزة التميز العربي الحكومي عن برنامج خطوة للمشروعات المنزلية كأفضل مشروع عربي لتنمية المجتمع، حيث كانت بدايات مشروع الأسر المنتجة بأسر محدودة الدخل، تمارس عملها منزلياً بمهن واعدة تعزز مستقبلها الوظيفي، ثم جاء برنامج “خطوة للمشروعات المنزلية” امتداداً وتطويراً لمشروع الأسر المنتجة، حيث أسهم في إطلاق طاقات الفرد وتحويله من معتمد على المساعدات الاجتماعية أو باحث عن عمل إلى صاحب مشروع منزلي ناجح، حيث حصل ما يزيد على 950 مشاركاً في برنامج “خطوة”، على رخصةِ المنزلِ المنتج، تمثل النساء منهم 80%، من ضمن 1500 أسرة منتجة مسجلة لدى وَزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وذلك حتى نهاية العام 2020.