السبت , ديسمبر 3 2022
أخبار عاجلة

حظر العمل وقت الظهيرة

المنامة في 07 يوليو/ أطلقت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان للعام الثاني على التوالي مبادرة للتبليغ عن تجاوزات تشغيل العمال الذين تقتضي طبيعة عملهم التواجد تحت أشعة الشمس، وفي الأماكن المكشوفة خلال الفترة ما بين الساعة الثانية عشرة ظهرًا وحتى الرابعة عصرًا خلال شهري يوليو وأغسطس، تنفيذًا لقرار وزارة العمل والتنمية الاجتماعية رقم (3) لسنة 2013 بشأن حظر العمل وقت الظهيرة في الأماكن المكشوفة خلال ساعات الحظر المقررة، الذي يبلور أهمية الحق في بيئة عمل آمنة من المخاطر، من خلال حظره للعمل في أوقات الظهيرة خلال الأشهر الأكثر ارتفاعا في درجة الحرارة حفاظا على صحة وسلامة العمال في مواقع العمل المكشوفة، وتأمين بيئة العمل السليمة لحمايتهم من مخاطر الإجهاد الحراري وضربات الشمس، وتعزيز أدوات الحماية اللازمة للوقاية من أمراض الصيف والإصابات المهنية المحتملة، بما في ذلك تنظيم ساعات العمل لضمان عدم تأثر إنجاز المشاريع والأعمال التي تساهم في عملية التنمية على اختلاف مستوياتها.

وذكرت المؤسسة “أن المناداة بالوقاية من المخاطر المهنية ودعم الظروف الصحية للعاملين جزء لا يتجزأ من الدور المنوط بها في إطار عملها في مجال تعزيز وحماية الحقوق والحريات الأساسية، المنصوص عليه في قانون إنشائها وتحديدا في المادة رقم (12) منه، ومن بين تلك الحقوق الحق في العمل اللائق وفي بيئة آمنة من المخاطر كافة، وتماشيًا مع الإجراءات والتعاميم الصادرة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19)”.
ودعت أصحاب العمل في القطاع الخاص إلى ضرورة توفير كمامات الوجه الوقائية وإلزام جميع العمال باستخدامها في مواقع العمل من أجل الحد من انتشار العدوى بين العمال، كما تؤكد المؤسسة على أهمية قيام أصحاب العمل أو من ينوب عنهم بقياس درجة الحرارة لجميع العمال عند دخولهم لمواقع العمل وخروجهم أثناء العمل، وحين الانصراف لمقرات السكن المخصصة لهم، وفي حال تم رصد أي ارتفاع لدرجة الحرارة لأي من العمال، فإنه يتعين عند ذلك قيام صاحب العمل أو من ينوب عنه بعزل العامل بشكل فوري وعمل الإجراءات المعنية بذلك.
كما دعت أصحاب العمل إلى الحد من الاختلاط في مواقع العمل وتقليل عدد العمال في مواقع العمل وعلى الأخص في غرف الاستراحة وغرف الانتظار وغرف تبديل الملابس للعمال، بالإضافة إلى المركبات الخاصة بنقل العمال داخل المنشأة ومن وإلى مواقع العمل، فضلًا عن أهمية الأخذ بجميع الاحتياطات والاشتراطات اللازم مراعاتها في مساكن العمال، وذلك لما لذلك من أهمية بالغة وتأثير مباشر على صحة وسلامة القاطنين فيها، وبالأخص فيما يتعلق بتقليل عدد العمال المتواجدين في الغرفة الواحدة في مساكن العمال، وزيادة المساحة المخصصة للعامل الواحد إلى أقصى حد ممكن، بحيث يتم تحقيق التباعد الاجتماعي بين العمال عن طريق وجود المسافة الآمنة بينهم وبما لا يقل عن مترين بين العامل والعامل الآخر، علمًا أنه وبحسب اشتراطات ومواصفات مساكن العمل، فإنه يجب ألا تقل المساحة المخصصة لكل عامل عن أربعة أمتار مربعة من المساحة الخالية في الغرف المخصصة لمساكن العمال.

شاهد أيضاً

وزيرة السياحة تلتقي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية

الرياض في 01 ديسمبر/ بنا / عقدت سعادة السيدة فاطمة بنت جعفر الصيرفي وزيرة السياحة …

• 101 مليون دينار مبيعات معرض سيتي سكيب البحرين 2022• أكثر من 24 مليون دينار قيمة المبيعات في معرض الجواهر العربية

أكّدت سعادة السيدة فاطمة بنت جعفر الصيرفي وزيرة السياحة، نجاح تشغيل مركز البحرين العالمي للمعارض …

العقود الأمريكية الآجلة للذهب ترتفع بـ 0.3 في المئة

نيويورك في 30 نوفمبر/ بنا / ارتفعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء مدعومة بتراجع الدولار وترقب …

تراجع الإنتاج الصناعي لكوريا الجنوبية بأكبر وتيرة في 30 شهرا

سيئول في 30 نوفمبر/ بنا / تراجع الإنتاج الصناعي لكوريا الجنوبية بنسبة 1.5% على أساس …