الرئيسية أخبار خالد بن حمد: نعرب عن فخرنا الكبير بالإنجاز التاريخي لفنون القتال المختلطة...

خالد بن حمد: نعرب عن فخرنا الكبير بالإنجاز التاريخي لفنون القتال المختلطة البحرينية في عالمية الهواة

المنامة في 30 يناير / بنا / حقق المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة لقب بطولة العالم لفنون القتال المختلطة للهواة في فئة العموم، والتي نظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF بالتعاون مع الاتحاد الإماراتي لفنون القتال المختلطة في الفترة 24 – 29 يناير في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

ونجح المنتخب من إحراز 6 ميداليات ذهبية، وفضية واحدة و3 ميداليات برونزية في فئة العموم، ليحقق بذلك المركز الأول في هذه الفئة، فيما حقق المنتخب ميداليتين فضيتين وميداليتين برونزيتين في فئة الناشئين، ليصبح إجمالي ما حققه المنتخب في هذه البطولة 14 ميدالية ملونة.

وقد رفع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، بمناسبة النتيجة المشرفة التي حققها منتخب البحرين لفنون القتال المختلطة في هذه البطولة.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “نعرب عن اعتزازنا الكبير بالإنجاز التاريخي الذي حققه منتخب البحرين لفنون القتال المختلطة في بطولة العالم للهواة، والذي يعد الأول من نوعه في تاريخ مشاركاته في هذه البطولة، والتي بدأها منذ النسخة الثانية في عام 2015 وحتى هذه النسخة، والتي تعتبر ثمرة من ثمار الرعاية والدعم الذي يحظى بهما قطاع الرياضة والرياضيين من لدن سيدي الوالد عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، واهتمام ومساندة سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، والجهود المتميزة التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، والذي انعكس بشكل واضح على الارتقاء بالمنظومة الرياضية، ودفع مختلف الألعاب الرياضية للتميز والتألق في مختلف المشاركات والبطولات القارية والدولية، والتي عززت من المكانة المرموقة التي تحتلها مملكة البحرين على خارطة الرياضة العالمية”.

وتابع سموه: “سعداء كثيرا بالنتيجة غير المسبوقة التي حققها المنتخب في باكورة مشاركاته في هذا العام، والتي تؤكد أنه يسير وفق الرؤية التي رسمناها لهذه الرياضة، والتي استطاعت أن تشق طريقها بنجاح في وقت قياسي، وأن تتفوق على كثير من الدول التي سبقتنا في هذه الرياضة، حيث استطاعت فنون القتال المختلطة البحرينية أن تصل إلى هذه المرحلة المتقدمة من المستوى، وأن تحقق لقب بطولة العالم في فئة العموم، والذي يعزز من صدارة مملكة البحرين في التصنيف العالمي لفنون القتال المختلطة”.

وقد هنأ سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس المجلس البحريني للألعاب القتالية، بهذا الإنجاز الذي يضاف لسلسلة الإنجازات التي حققتها الرياضات القتالية البحرينية، والتي عكست الجهود المبذولة من قبل المجلس البحريني للألعاب القتالية، في تنفيذ آليات العمل التي دفعت الاتحادات المنضوية تحت مظلة المجلس لمواصلة الجهود في سبيل تطوير مستوى الألعاب ومنتسبيها ودفعتها لتحقيق المزيد من النجاحات.

كما هنأ سموه رئيس وأعضاء ومنتسبي الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة بهذه النتيجة المشرفة، مشيدا سموه بالجهود التي بذلها الاتحاد برئاسة السيد محمد علي قمبر، في تهيئة الأجواء المثالية للمنتخب للاستعداد المثالي لهذه المشاركة وتحقيق هذا الإنجاز، مشيدا سموه بالمستويات الكبيرة التي قدمها لاعبو المنتخب في هذا الملتقى الرياضي العالمي، والتي عكست الروح القتالية والعزيمة والإصرار، الذي تسلح به أفراد المنتخب في هذه البطولة، محققين بذلك نتيجة تاريخية لفنون القتال المختلطة البحرينية في بطولة العالم للهواة.

من جهته، قال سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس المجلس البحريني للألعاب القتالية: “فخورون بما حققه منتخب البحرين لفنون القتال المختلطة في عالمية الهواة، والذي يأتي تأكيد على ما تحظى به الرياضة من دعم من لدن سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله”.

وتابع سموه: “إن هذا الإنجاز يعكس الجهود المتميزة التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، والتي ساهمت في النهوض بالقطاع الرياضي، والذي انعكس على رفع مستوى منتسبيه ودفعهم للتميز والتألق في المشاركات المختلفة”.

واضاف سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة: “أن المجلس البحريني للألعاب القتالية قد بذل جهودا واضحة في تنفيذ أهداف ورؤية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للارتقاء بمستوى الألعاب القتالية ومواصلة الجهود في دعمها وبخاصة رياضة  MMA، من أجل الاستمرار في الظهور بمستويات مشرفة وإحراز مزيد من النجاحات”، مهنئا سموه الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة وأفراد المنتخب بهذه النتيجة المشرفة، ومتطلعا سموه لتحقيق المزيد من الإنجازات في المشاركات القادمة.

من جانبه، قال رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة السيد محمد علي قمبر: “نهنئ قيادة جلالة الملك المفدى وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة، على الإنجاز الجديد والتاريخي الذي حققته رياضة فنون القتال المختلطة البحرينية، بإحراز المنتخب الوطني المركز الأول في فئة العموم ببطولة العالم للهواة”.

وأكد قمبر أن الطموحات عالية للاستمرار في بذل المزيد من الجهود لإحراز الإنجازات، التي تعزز ما وصلت إليه مملكة البحرين من مكانة متقدمة في رياضة فنون القتال المختلطة على المستوى القاري والدولي، مشيدا بالمستويات القوية التي ظهر بها أفراد المنتخب طيلة منافسات هذه البطولة، حيث استطاعوا من خلالها إحراز المركز الأول في فئة العموم، في سابقة لنتائج المنتخب على مستوى مشاركته في بطولة العالم التي ينظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة.

وقد نجح أفراد منتخب البحرين لفنون القتال المختلطة كتابة التاريخ في هذه النسخة من بطولة العالم للهواة، بعد أن أحرزوا المركز الأول في فئة العموم، والتي تعتبر نتيجة تاريخية لم يسبق للمنتخب أن حققها في سلسلة مشاركاته في هذه البطولة، ففي فئة العموم، حقق اللاعبون، وهم: قربان ادريسوف ذهبية وزن 70.3، ورمضان غينتوف ذهبية وزن 77.1 ورسول ما جوميدوف ذهبية وزن 120، وحققت اللاعبات، وهن: بياتريز دينيز ذهبية وزن 56.7، وأيزا راموس ذهبية وزن 52.2 وصابرينا دي سوزا ذهبية 65.8. وحققت اللاعبة رياني فينوتو فضية وزن 61.2، وحقق اللاعبان سلطان عماروف برونزية وزن 83.9، وباشا خارخاشييف برونزية وزن 300 واللاعبة فابيولا سيلفا برونزية 52.2، وفي فئة الناشئين حقق اللاعبان محمد السميع فضية وزن الذبابة، وغادريه غادزهيف فضية الوزن الخفيف، فيما حقق اللاعبان جيمبات ماجوميدوف برونزية الوزن الخفيف ومراد إبراجيموف برونزية وزن البانتام.