الإثنين , ديسمبر 5 2022

ختام فعاليات يومي التهيئة والإرشاد للطلبة المستجدين بكلية الطب والعلوم الطبية بجامعة الخليج العربي

المنامة في 13 سبتمبر/ بنا / اختتمت فعاليات يومي التهيئة والإرشاد للطلبة المستجدين بكلية الطب والعلوم الطبية من أبناء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من المقبولين في السنة الأولى والسنة التحضرية بجامعة الخليج العربي.

وأكد نائب رئيس جامعة الخليج العربي للشئون الإدارية، عميد شئون الطلبة الدكتور عبدالرحمن يوسف أن “جامعة الخليج العربي تعتز وتفتخر بقبول الطلبة الخليجيين المتميزين الذين سيكونون في المستقبل القريب مشاركين فاعلين ورافداً في رفع مستوى الخدمات الطبية بدول مجلس التعاون وباقي القطاعات التربوية والتقنية والإدارية”.

رحب نائب رئيس الجامعة بالطلبة المستجدين بالسنة التحضيرية والسنة الأولي في كلية الطب والعلوم الطبية من أبناء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، مؤكداً أن الجامعة التي أسست منذ أكثر من أربعين عاماً مضت بنظرة مستقبلية أسست لاحتضان الطلبة الخليجيين تحت سقف واحد تعزيزاً للهوية الخليجية المشتركة.

وقال في ختام أيام التهيئة والإرشاد الأكاديمي  : “اطلعتم في اليوميين الماضيين على كافة النواحي الأكاديمية والخدمية بالجامعة، والتقيتم بممثلي الأقسام الذين سيكونون دائما موجودين لمساعدتكم في أيامكم الجامعية المقبلة، وتعرفتهم أيضا على متطلبات اجتياز السنوات الدراسية، وأهمية البحث العلمي والابتكار والتفاعل مع الأنشطة الطلابية في حياة طالب الطب»، معرباً عن فخره واعتزازه بكل خريجي الجامعة الذين يرفدون التنمية المستدامة بخبراتهم ومهاراتهم العالية، مستشهداً في الوقت ذاته بعدد من الخريجين الذين تولوا مناصب قيادية في عدد من الوزارات والمستشفيات والمراكز البحثية داخل المجتمع الخليجي وخارجه.

ودعا الطلبة الجدد إلى توطيد علاقات الأخوة والزمالة القائمة على الاحترام المتبادل داخل الحرم الجامعي والتي تساعد على صقل الشخصية الجامعية، موضحاً أن الدراسة في مملكة البحرين «ليست غربة» بقدر ما هي تجربة ثرية سيشتاقون إليها حال انتهاء سنوات الدراسة ، داعياً إلى أن يكونوا خير سفراء للدول الخليجية، متمنياً أن تكون سنة أكاديمية حافلة بالتميز والنشاط والنجاح، مؤكداً سمو الرسالة الإنسانية النبيلة لمهنة الطب، وأهمية تحمل الطلبة المستجدين للمسئولية التي تؤهل أطباء الغد لتولي مناصب قيادية تثري القطاع الطبي بالأبحاث والاكتشافات التي تساهم في تقديم حلول للمشكلات الصحية في دول مجلس التعاون.

هذا، واشتملت أيام التهيئة على لقاء الطلبة المستجدين بعميد كلية الطب والوحدات والأقسام الإدارية للجامعة، إذ عرّف عميد كلية الطب والعلوم الطبية الأستاذ الدكتور عبدالحليم ضيف الله الطلبة المستجدين بنظام الكلية، ومعايير التقييم وشروط الانتقال للسنة الطبية الثانية. كما التقى الطلبة مع المشرفين الاجتماعيين بعمادة شئون الطلبة الأستاذ أحمد الساعي والأستاذة عائشة السبيعي، وتعرفوا على دور العمادة والأنشطة والخدمات المختلفة التي تقدمها، كما واستعرضت باقي الأقسام الإدارية طبيعة الخدمات التي تقدمها للطلبة، إذ عرّف الأستاذ بدر الدوسري الطلبة على الخدمات التي يقدمها قسم الخدمات العامة، وتحدث رئيس وحدة القبول والتسجيل الأستاذ عبد الحميد مرهون عن خدمات الوحدة، واستعرض إداري النظم بوحدة خدمات تقنية المعلومات الأستاذ حسام أبو رحمة الخدمات الإلكترونية المقدمة للطالب الجامعي.

من جانبها، تحدثت أخصائي إعلام أول بجامعة الخليج العربي الإعلامية فاطمة الحجري عن رسالة الجامعة الإعلامية وعلاقتها بتحقيق روية الجامعة واستراتيجيتها القائمة على الابتكار والبحث العلمي، مستعرضة النجاحات التي حققتها الجامعة على مستوى الاعتمادات الأكاديمية والأبحاث العلمية والشراكات الدولية مع مراكز الأبحاث والجامعات العريقة، مستشهدة بعدد من الخريجين المتميزين الذين حققوا نجاحات متفردة على مستوى البحث العلمي وتولوا مناصب قيادية في مختلف الدول.

من جانبه، قدم أستاذ الطب النفسي الدكتور أحمد مال الله الأنصاري محاضرة عن التحديات التي تواجه الطالب المستجد ودور الإرشاد في الجامعة، ثم استعرض الدكتور عادل كمال مدير مركز الجودة والتميز بجامعة الخليج العربي أهمية الجودة والتقييم المستمر في ترسيخ مسيرة جامعة الخليج العربي، بعدها التقى الطلبة ممثلين المجلس الطلابي وتعرفوا على مهام المجلس وطبيعة الأنشطة الطلابية التي ينظمها.

وفي ختام اليوم الأول قدم أستاذ الطب النفسي الدكتور أحمد مال الله الأنصاري محاضرة عن التحديات التي تواجه الطالب المستجد ودور الإرشاد في الجامعة، فيما تحدث كلا من القائم بأعمال مدير مكتبة الجامعة الأستاذة عذراء العلوي، والأخصائي بإدارة المكتبة الأستاذ حسين الفردان عن خدمات المكتبة.

وفي اليوم الثاني، توسع رئيس وحدة القبول والتسجيل الأستاذ عبد الحميد مرهون في بيان المتطلبات الدراسية واللوائح الأكاديمية في كل عام أكاديمي، ثم تم تسجيل المواد الدراسية للطلبة المستجدين واللقاء مع المشرفين الأكاديميين في السنة التحضرية والسنة الأولى، وختم يوم التهيئة بجولة في مرافق الجامعة، ثم لقاء عدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية بكلية الطب والعلوم الطبية وعدد من خريجي الكلية المتميزين في سلك التعليم الطبي حيث عرضوا ملامح من تجربتهم الدراسية في جامعة الخليج العربي. واستمعوا إلى توجيهات من الأستاذ الدكتور وهيب الناصر، نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية والبحث العلمي والابتكار، و أستاذ علم الأحياء الدقيقة والـمناعة، الدكتور خالد طباره، المكلف بالإشراف على سير أعمال تنفيذ مشروع مدينة الملك عبد الله بن عبدالعزيز الطبية، إلى جانب توصيات قدمها لهم في الجلسة الختامية كلاً من الدكتورة منى عريقات والدكتور خالد بن دينه والدكتور سلمان الزياني.

شاهد أيضاً

خالد بن حمد يطلق شارة الانطلاقة للسباق السنوي الرابع لوزارة شؤون الشباب والجامعة الأمريكية

المنامة في 03 ديسمبر/ بنا / تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة …

الترخيص لعدد من مراكز تسجيل العمالة لتصحيح الوضع القانوني للعمالة على إثر إلغاء تصريح العمل المرن

المنامة في 04 ديسمبر / بنا / رخصت هيئة تنظيم سوق العمل لعدد من مراكز …

افتتاح فعالية تعزيز المساحات العامة الشاملة لذوي الإعاقة في حديقة ديار المحرق

المنامة في 03 ديسمبر/ بنا / أكد معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل …

بدء تسجيل العمالة الوافدة في المراكز المعتمدة بدءًا من 4 ديسمبر الجاري لتصحيح الوضع القانوني للعمالة

المنامة في 03 ديسمبر/ بنا / أعلنت هيئة تنظيم سوق العمل عن بدء تسجيل العمالة …