الرئيسية أعمال خلال الاجتماع الأول لمجلس إدارة “تمكين” في 2022.. رئيس مجلس الإدارة يؤكد...

خلال الاجتماع الأول لمجلس إدارة “تمكين” في 2022.. رئيس مجلس الإدارة يؤكد أهمية الدور المحوري لتمكين في دعم الاقتصاد

المنامة في 17 أبريل/ بنا / ‎عقد مجلس إدارة صندوق العمل “تمكين” اجتماعه الأول لعام 2022 وذلك للاطلاع على سير العمل وتنفيذ الاستراتيجية وحزمة البرامج الجديدة خلال الربع الأول من العام الجاري.

‎حيث صرح الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة رئيس مجلس إدارة صندوق العمل “تمكين” قائلاً : “نؤكد على أهمية الدور المحوري لتمكين في دعم الاقتصاد ونفخر بالإنجازات الكبيرة التي ساهمت بها تمكين على مدى الخمس عشر سنة الماضية لتحقيق الاهداف الرئيسية المتمثلة في جعل المواطن البحريني الخيار الأول للتوظيف وجعل القطاع الخاص المحرك الرئيسي للنمو في الاقتصاد الوطني وسنواصل العمل على مواكبة متغيرات السوق لتحفيز النمو وزيادة الانتاجية والاثر الاقتصادي من خلال حزمة البرامج الجديدة تماشيا مع خطة التعافي الاقتصادي”.

‎وأضاف : “قمنا بتطوير منهجية عمل تمكين من خلال إطلاق 16 برنامجًا في الربع الأول من هذا العام بهدف تلبية الاحتياجات الخاصة بكل مرحلة من المراحل التنموية للأفراد والمؤسسات، كما تم وضع مؤشرات أداء محددة لقياس مدى تأثير دعم تمكين، وتحفيز الاستثمار والتوظيف والتدريب في كل القطاعات الاقتصادية وبالأخص في القطاعات الواعدة التي تملك فرصًا كبيرة للنمو في الاقتصاد الوطني.”

‎من جانبه أكد السيد حسين محمد رجب الرئيس التنفيذي لصندوق العمل “تمكين”: “أنّ تمكين مستمرة في تنفيذ الخطط الاستراتيجية وفقًا للأهداف الرئيسية الرامية إلى تمكين الأفراد والمؤسسات المهتمين والملتزمين بالتطور والنمو، ومع مرور شهر منذ تدشين البوابة الإلكترونية وبدء استقبال الطلبات، فقد لاحظنا إقبالا متزايدًا على برامج الدعم المختلفة، والتي لاقت صدىً إيجابيًا لدى العملاء من مختلف القطاعات مشيدين بالتنوع والشمولية في الدعم المطروح، كما نؤكد التزامنا بالعمل على تطوير كل البرامج والخدمات بما يتوافق مع الأولويات الاقتصادية واحتياجات السوق.”

وقد تضمن الاجتماع ملخصًا عن برامج الدعم الجديدة ومراجعة مؤشرات أداء المؤسسة.

وخلال الشهرين الماضيين عقدت تمكين حوالي 60 جلسة تعريفية أظهرت اهتمامًا متزايدًا بالإقبال على برامج تمكين والتوجهات الاستراتيجية الجديدة ولاسيما في دعم التحول الرقمي، وتطوير وتوظيف الكوادر الوطنية، والاتجاه نحو التوسع وزيادة استثمار المؤسسات داخل وخارج البحرين.

يذكر أن تمكين أعلنت مؤخرًا عن عقد مجموعة من الشراكات التي تستهدف خلق الفرص التدريبية والوظيفية للكوادر الوطنية منها تدريب 1200 بحريني في مجالات البرمجة والتقنية بالشراكة مع “جنرال أسمبلي” الأكاديمية الرائدة عالميًا، إلى جانب الشراكة مع شركة “طلبات” لخلق ما يزيد على 1000 فرصة وظيفية عبر إنشاء أحد أبرز المراكز الإقليمية لدعم العملاء.

كما تم إبرام شراكات إستراتيجية مع 8 مصارف لتقديم التسهيلات التمويلية للمؤسسات التي تهدف للتطور والنمو عبر برامج تمكين وذلك بما يساهم في الارتقاء بأعمالها ودعم توسعها في الأسواق المحلية والدولية.

إلى ذلك، أعلنت تمكين عن تدشين بوابتها الإلكترونية الجديدة بالتزامن مع إطلاق النسخة المحدثة من برامج الدعم بهدف تحسين مستوى الخدمة وتطوير آليات تقديم الطلبات وربطها بمعايير تقييم محددة مرتبطة بمؤشرات الأداء الرئيسية.