الرئيسية رياضة خمسة من أبرز المُقاتلين اللُّبنانيين يُشاركون في البطولة رقم #1 على مُستوى...

خمسة من أبرز المُقاتلين اللُّبنانيين يُشاركون في البطولة رقم #1 على مُستوى آسيا

يستضيف اتّحاد BRAVE Combat أكبر بطاقة قتال عربيّة في عالم فنون القتال المُختلطة، وذلك في 18 مارس حين ستُعقد بطولة BRAVE CF الـ48: الليلة العربيّة، وذلك بمُشاركة خمسة من أبرز المُقاتلين اللُّبنانيين في البطولة الأولى على صعيد فنون القتال المُختلطة على مُستوى القارّة الآسيويّة.

أحد هؤلاء المُقاتلين هو أحمد لبّان، الذي يحظى بسُمعةٍ هائلة في عالم فنون القتال المُختلطة بمنطقة الشرق الأوسط وشرق أوروبا، لما يتمتّع به من مهارات هجوميّة عالية حيثُ حصدَ عدداً من الألقاب وفاز في عددٍ من النزالات على مُستوى المنطقة. وقبل أن يسطع نجمه في عالم فنون القتال المُختلطة، فقد كانت لهُ نجاحات في عالم الكيك-بوكسينغ، إذ أنّهُ حاز على لقب بطل لُبنان في هذه اللُّعبة 8 مرّات، مُهيمناً بذلك على مشهد الكيك-بوكسينغ في موطنه، ليتوسّع بعد ذلك في نجوميّته على النطاق العالمي، ويحوز على 3 ألقاب عالميّة. 

ومنذُ أن دخل لبّان عالم فنون القتال المُختلطة تحت إرشاد المُدرّب درازين فورغاك، من فريق أميريكان توب تيم زغرب، في كرواتيا، فقد حصل على سجلّ في عالم فنون القتال المُختلطة من 9 انتصارات و3 خسارات، بما في ذلك 7 ضربات قاضية وعدد من الألقاب على مستوى المنطقة. أما الآن، فإنّ “ذا شادو” يستعدّ لظهوره الأوّل، والذي طال انتظاره، في بطولات اتّحاد BRAVE Combat، ليُقاتل المُهاجم الصربي نيمانيا كوفاتش في الحدث الرئيسي المُشارك لبطولة BRAVE CF الـ48.

بالإضافة إلى ذلك، سيحظى النجم يوسف غريري بالمُشاركة في هذه البطولة العالميّة، وهو النجم الذي حقّق صعوداً مُذهلاً على الساحة اللُّبنانيّة، والتي باتت تُعرف بالمُقاتلين البارعين الذين يظهرون منها، على مُستوى الشرق الأوسط، وقد شارك غريري في نزالَين للهُواة في 2014، وبعد أن فازَ في كِليهِما، تمكّن من الحصول على ظهوره الأوّل في عالم المحترفين، وذلك في 2015. ومنذ ذلك الحين، فإن “ذا ويدو ميكر” يحظى بسجلّ من 7 انتصارات و3 هزائم. كما أنّهُ كسب لنفسه سُمعةً كمُقاتل يشتهر بالضربات القاضية، إذ أنّهُ فاز بـ6 نزالات بالضربة القاضية، كانت 3 منها في الجولة الأولى.

وبعد جهدٍ مميّز وأداءٍ قويّ، فقد تمكّن غريري من أن يحظى بالمُشاركة في البطولات الكبيرة، وسوف يحظى بظهوره الأوّل في اتّحاد BRAVE Combat، وذلك في بطولة BRAVE CF الـ48، في 18 مارس، ضدّ حسن طلال. وبالرغم من أن غريري قد أظهر الاحترام لخصمه، فإن غريري مُستعدّ لأن يترُك بصمته في هذه البطولة العالميّة.

أما بالنسبة للمُقاتل حسن فخر الدين، فإنه يسعى إلى الظفر بالفوز في بطولة BRAVE CF الـ48 كخطوة نحو تحقيق طموحه بالفوز بلقب بطل العالم في هذه الفئة ورفع علم بلده عاليًا في مختلف المناسبات والبطولات العالمية، مقتديًا بأخيه محمد، البطل العالمي وأحد أشهر المقاتلين العرب في هذه الرياضة.

ويُواجه فخرالدين المقاتل المصري إسلام مصطفى عبدالمنعم، الذي يحمل رصيدًا دون هزائم (2-0) في البطولة التي تسلط الضوء في نسختها الثامنة والأربعين على المواهب الصاعدة في فنون القتال المختلطة في العالم العربي والشرق الأوسط.

والمُقاتل الآخر الذي سيُقاتل في BRAVE CF هو محمد غُرابي، الذي صنع لنفسهِ اسماً في مشهد فنون القتال المختلطة العربي، نظراً لموهبته اللامعة وقُدراته الذاتيّة في فنون القتال المُختلطة.

وبعد أن ابتعد “ذا كيلا” عن الأضواء حوالي 3 سنوات، فسيعود إلى القفص الآن في أكبر حدث رياضي في الشرق الأوسط، ومن خلال أسرع مُنظّمات فنون القتال المُختلطة نموّاً في العالم، منظّمة BRAVE CF. وسيُواجه غُرابي المُقاتل إسلام “بيست” عبدالباسط، المُصنّف كأفضل مُقاتلي مصر في فئته الوزنيّة، وذلك في نزال الوزن المتوسّط.

وأخيراً، وبالتأكيد ليس آخراً، يأتي “البلدوزر اللبناني” جورجس عيد بعد عامين لم يُشارك فيهما في فعاليّات فنون القتال المُختلطة، ليُظهر للجميع بأنّهُ أحد أفضل المُقاتلين العرب من الجيل الأوّل. وستكونُ بطولة BRAVE CF الـ48 فُرصةً ذهبيّةً ليحجز فيها جورجس مكانهُ ضمن أفضل المُقاتلين العرب، في أكبر بطولة فنون قتال مُختلطة في القارّة.

 ولقد بدأ عيد مشواره في عالم فنون القتال بالقتال بأسلوب كونغ فو ساندا بعمر الـ17، وحصد ميداليّتين برونزيّتين في بطولات العالم. وقبل أن يدخل عالم فنون القتال المُختلطة فقد احترف أسلوب البريك-دانس، وقد تمكّن من الاستفادة من اللياقة التي اكتسبها، بالإضافة إلى القوّة الجسديّة، في مشواره المهني الحاليّ في فنون القتال المُختلطة. وسيواجه “البلدوزر اللبناني” المُقاتل الفنلندي أولّي سانتالاهتي في نزال وزن الكاتش 77 كيلوغرام، في ليلة مُخصّصة للاحتفاء بأفضل المُقاتلين العرب في العالم.

وستكون بطولة BRAVE CF الـ48: الليلة العربيّة، فعاليّةً خاصّة للمُقاتلين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبشكل خاصّ فسيشارك فيها العديد من المُقاتلون اللبنانيّون، إذ سيحظى خمسةٌ من المقاتلين اللبنانيين بالفُرصة لرفع العلم اللبناني في هذه المنصّة العالميّة، في أكبر فعاليّة رياضيّة في الشرق الأوسط. وستكون بطولة BRAVE CF الـ48، والتي ستُعقد في 18 مارس، هي البطولة الثانية من أصل 4 بطولات ضمن عودة سلسلة مملكة الكومبات إلى مملكة البحرين، احتفاءً بكون بطولة BRAVE CF هي الأولى من حيث زيارتها لـ21 دولة مُختلفة في أوّل 50 فعاليّة.

 

–النهاية–