الرئيسية أخبار رئيسة مجلس النواب تعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس الأمة الكويتي

رئيسة مجلس النواب تعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس الأمة الكويتي

المنامة في 21 أكتوبر / بنا / أكدت معالي السيدة فوزية بن عبد الله زينل رئيسة مجلس النواب عمق العلاقات التاريخية الراسخة والروابط الأخوية الوثيقة التي تجمع مملكة البحرين ودولة الكويت الشقيقة، التي تشهد المزيد من النماء والتطور في شتى الميادين في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وأخيه صاحب السمو الأمير نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت حفظه الله.

جاء ذلك خلال جلسة مباحثات مشتركة بين معالي رئيسة مجلس النواب ونظيرها معالي السيد مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي، في مجلس النواب ظهر اليوم الخميس، تم خلالها مناقشة التطورات التي تشهدها المنطقة والمستجدات الإقليمية والعربية محل اهتمام الدولتين الشقيقتين، والعلاقات بين البلدين في كافة المجالات ولاسيما البرلمانية منها.

حضر جلسة المباحثات السيد عبد النبي سلمان النائب الأول لرئيسة مجلس النواب، والنائب علي احمد زايد النائب الثاني لرئيسة مجلس النواب، والنائب فاضل عباس السواد رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية ، والنائب أحمد صباح السلوم رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية ، والنائب محمد إبراهيم السيسي البوعينين رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني، والنائب خالد صالح بوعنق رئيس لجنة المرافق العامة والبيئة، والنائب علي اسحاقي عضو مجلس النواب، والمستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام للمجلس، وسعادة الشيخ ثامر جابر الأحمد الصباح سفير دولة الكويت لدى مملكة البحرين.

وأشادت رئيسة مجلس النواب بالزيارة الاخوية، مرحبة بمعالي السيد مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي في بلده الثاني مملكة البحرين، مثمنة المردود الإيجابي للزيارة على صعيد تعزيز التعاون البرلماني وتبادل الخبرات والتجارب، وبما يسهم في تطوير الحياة الديمقراطية في البلدين، مؤكدة أهمية الدور الذي يقوم به مجلسا النواب البحريني والأمة الكويتي في تقوية أواصر العلاقات البحرينية – الكويتية على المستويين الرسمي والشعبي وزيادة التنسيق والتعاون المشترك بما يخدم العمل البرلماني ويحقق آمال وطموحات الشعبين الشقيقين.

وأكدت معاليها حرص مجلس النواب الدائم على زيادة التنسيق والتعاون بين السلطات التشريعية والمجالس النيابية في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بهدف دعم المنظومة الخليجية وتوحيد الجهود والعمل الخليجي المشترك، والدفاع عن القضايا الخليجية انطلاقا من وحدة الهدف والمصير الذي يجمع دول مجلس التعاون وشعوبها الشقيقة.

وقالت معاليها إن: “مملكة البحرين، قيادة وحكومة وشعباً، لا تنسى المواقف المشرفة لدولة الكويت الشقيقة تجاه مملكة البحرين على جميع الأصعدة، ودور الكويت الشقيقة الريادي في دعم العمل الخليجي المشترك وتوحيد الكلمة والمواقف بين الاشقاء وخدمة القضايا العربية والاسلامية، وتعزيز العمل العربي المشترك، والمساهمة في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم”.

من جانبه، أشاد معالي السيد مرزوق الغانم، بما يربط القيادتين الحكيمتين في البلدين من أواصر أخوية تاريخية متميزة ووثيقة، مؤكداً أن حكام البحرين والكويت الكرام، أسرة واحدة، وأن العلاقات البحرينية – الكويتية راسخة ومتينة.

ولفت معاليه إلى حرص مجلس الأمة الكويتي على تعزيز علاقات البلدين الشقيقين في المجالات التشريعية والبرلمانية، والسعي المتواصل لتطوير سبل التنسيق والتعاون بين مجلسي النواب البحريني والأمة الكويتي، بما يخدم ويعزز العلاقات المشتركة، ويعود بالخير والنفع على البلدين والشعبين الشقيقين، معرباً عن شكره وتقديره لرئيسة مجلس النواب على كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال، متمنياً لمملكة البحرين ولشعبها المزيد من التطور والنماء.