الرئيسية أخبار سموه: مملكة البحرين باتت قبلة مثالية لكبرى البطولات والمحافل الرياضية 

سموه: مملكة البحرين باتت قبلة مثالية لكبرى البطولات والمحافل الرياضية 

تقام على صالة مدينة خليفة الرياضية في الفترة 8– 12 مارس الجاري 

خالد بن حمد يفتتح فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022 

 

– براون: البحرين محطة متميزة لبطولات الاتحاد الدولي IMMAF 

– قمبر: هدفنا تعزيز نجاحات البحرينية في رياضة MMA  

– شاهد: طموحاتنا كبيرة ونتطلع لنجاح جديد في أكبر حدث في آسيا 

– اليوم تبدأ الإثارة بنزات الدور الأول من بطولة SUPER CUP  

 

 

الرفاع- المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة :  

 

افتتح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الاولمبية البحرينية، فعاليات أسبوع بريف الدولي للقتال 2022، والذي يقام تحت رعاية سموه، بتنظيم من الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF بالتعاون مع الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF ومنظمة خالد بن حمد الرياضية KHK SPORTS على صالة مدينة خليفة الرياضية في الفترة 8- 12 مارس الجاري، حيث تتضمن فعاليات هذا الحدث إقامة النسخة الأولى من بطولة SUPER CUP لفنون القتال المختلطة للهواة والتي يشارك في منافساتها المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة، وكذلك النسخة 57 لبطولة BRAVE لفنون القتال المختلطة للمحترفين، والتي ستشهد إقامة الحدث الرئيسي على اللقب العالمي في وزن البنتام بين اللاعب البحريني المحترف حمزة الكوهجي واللاعب الكندي كاتونا. 

 

وقد حضر حفل الافتتاح، سمو الشيخ سلطان بن دعيج آل خليفة، وسمو الشيخ عيسى بن راشد بن عيسى آل خليفة، ووزير شؤون الشباب والرياضة سعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للرياضة سعادة د. عبدالرحمن صادق عسكر، والأمين العام للجنة الاولمبية البحرينية سعادة السيد فارس مصطفى الكوهجي، ورئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF سعادة السيد كاريث براون، ورئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF السيد محمد علي قمبر، ورئيس منظمة خالد بن حمد الرياضية السيد محمد شاهد، وعدد من المدعوين. 

 

وبهذه المناسبة، أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن مملكة البحرين باتت قبلة مثالية، لاحتضان كبرى البطولات والمحافل القارية والدولية، بفضل ما تشهده الرياضة البحرينية من رعاية ودعم من لدن سيدي الوالد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، واهتمام ودعم من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله. 

 

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “لقد رسمنا رؤيتنا لدعم رياضة فنون القتال المختلطة، والتي أصبحت محط أنظار الجميع في مختلف أنحاء العالم. وقد حققت البحرين نجاحات واسعة على صعيد هذه الرياضة، واستطاعت أن تصل إلى صدارة تصنيف الاتحاد الدولي IMMAF، علاوة على أن تدشين بطولة BRAVE كان له الأثر الواضح في وضع أهدافنا الرامية التوسع العالمي، والذي عزز من تواجد مملكة البحرين في هذه الرياضة العالمية”. 

 

وتابع سموه: “إن البحرين وجهة مفضلة للاتحاد الدولي للعبة، بعد أن كسبت ثقة الاتحاد في تنظيمها الرائع والمتميز لثلاث نسخ من بطولة العالم. فقد منحها ذلك، استضافتها وتنظميها لأول نسخة لبطولة كأس السوبر لمنتخبات MMA للهواة. والتي ستنطلق في أول محطة لها من أرض البحرين، كمسابقة معتمدة ضمن مسابقات الاتحاد الدولي”. 

 

وأشار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة إلى أن إقامة بطولة بريف في نسختها 57، تشكل فرصة كبيرة للالتقاء المحترفين من مختلف بلدان العام، والذي يتنافسون في هذه النسخة الممميزة، والتي تشهد إقامة 3 أحداث مهمة أبرزها الحدث الرئيسي الذي يتواجد فيه المحترف البحريني حمزة الكوهجي في مواجهة اللاعب الكندي كاتونا على حزام وزن البنتام، موضحا سموه أن هذا النسخة ستعزز ما حققته مملكة البحرين من نقلات نوعية على مستوى هذه الرياضة، والذي يعزز من جهودها المتواصلة في دعم رياضة فنون القتال المختلطة قاريا ودوليا. 

 

وأشاد سموه بما حققته البحرين من نجاح رائع في حفل الافتتاح وهذا دليل واضح على ما يمتلكه الشباب البحريني من مستوى احترافي في تنظيم البطولات، موضحا سموه سموه أن حفل الافتتاح كان مبهرا للغاية والذي عبر عن أصالة المملكة وحرصها على تقاربها الدائم مع دول العالم، منوها سموه بجهود الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة وتعاون الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة ومنظمة خالد بن حمد الرياضية، للعمل بروح الفريق الواحد لإخراج هذا الحدث بصورة مميزة تدعم سمعة ومكانة البحرين على المستوى العالمي، معربا سموه عن تمنياته بمشاهدة نزالات قوية ومثيرة بين جميع المقاتلين. 

 

حفل الافتتاح 

وكان حفل الافتتاح قد انطلق بعرض فيلم خاص تضمن النجاحات التي حققتها مملكة البحرين في الرياضة البحرينية، بفضل ما تحظى به من رعاية ودعم من لدن عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، واهتمام سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، والجهود المميز التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، حيث ساهم ذلك كله في تحقيق إنجازات عديدة تضاف لسجل الرياضة بالمملكة. بعد ذلك، تم الكشف عن الزي الرسمي للمنتخبات المشاركة في بطولة SUPER CUP المقدم برعاية شركة GREEN HILL العالمية. بعدها، أعلن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة افتتاح البطولة، مرحبا سموه بجميع الوفود المشاركة، ومتمنيا سموه للجميع التوفيق والنجاح. ثم تم عرض فيلم تحفيزي قصير للرياضيين المشاركين في هذا الحدث واختتم الحفل بعرض للألعاب النارية. 

 

محطة متميزة 

وأشاد رئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF سعادة السيد كاريث براون في كلمته خلال حفل الافتتاح بالتنظيم المميز، مؤكدا أن مملكة البحرين محطة متميزة دائما لاستضافة وتنظيم بطولات الاتحاد الدولي، مضيفا أن ثقته كبيرة في النسخة الأولى من بطولة SUPER CUP نجاحا باهرا على أرض البحرين، مثمنا متابعة ودعم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للارتقاء بمستوى رياضة فنون القتال المختلطة، ومشيدا بجهود منظمة خالد بن حمد الرياضية برئاسة السيد محمد شاهد في سعيها المتواصل للعمل على دعم هذه الرياضة، مقدرا تعاون وجهود الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة السيد محمد علي قمبر في تنفيذ البرامج التي ترتقي بمستويات فنون القتال المختلطة البحرينية والتي أصبحت واحدة من أقوى الاتحادات على مستوى العالم، متمنيا كل التوفيق والنجاح للمنتخبات المشاركة في هذا الحدث. 

 

تعزيز النجاحات البحرينية 

من جانبه، قال رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة السيد محمد علي قمبر في كلمته، أن الدعم اللامحدود الذي تحصل عليه الرياضة البحرينية وخاصة رياضة فنون القتال المختلطة، من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، كان له الأثر الإيجابي في تطورها ووصول مملكة البحرين لمكانة متقدمة في هذه الرياضة على المستويين القاري والدولي، مبينا ان أسبوع بريف الدولي للقتال 2022 سيكون مميزا على اعتبار أن البحرين سيكون لها السبق في استضافة وتنظيم أول نسخة لبطولة SUPER CUP، والذي يعكس ثقة الاتحاد الدولي بما تمتلكه المملكة من قدرات عالية لتحقيق النجاح والتميز في أسبوع بريف، مؤكدا أن الاتحاد يسعى لتعزيز النجاحات البحرينية في سماء فنون القتال المختلطة العالمية، عبر تحقيق نجاح جديد في هذا الحدث الدولي، موجها شكره وتقديره لرئيس الاتحاد الدولي سعادة السيد كاريث براون، وكذلك لرئيس منظمة خالد بن حمد الرياضية السيد محمد شاهد على تعاونها الكبير مع الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلط لتنظيم هذا الملتقى الرياضي، متمنيا التوفيق والنجاح للمنتخب الوطني في الظهور بصورة مشرفة والمنافسة على تحقيق لقب هذه البطولة. 

 

طموحاتنا كبيرة 

من جهته، أكد رئيس منظمة KHK SPORTS السيد محمد شاهد أن طموحاتنا كبيرة في مواصلة تحقيق المزيد من النجاحات في رياضة فنون القتال المختلطة، مضيفا أن المنظمة تسعى دائما من خلال بطولة BRAVE الماركة البحرينية العالمية لتسجيل نجاح تلو نجاح وخاصة من خلال أكبر حدث على مستوى قارة آسيا وهو أسبوع بريف الدولي للقتال، موضحا أن ما يميز نسخة 57 بطولة بريف تواجد اللاعب المحترف البحريني حمزة الكوهجي في النزال الرئيسي على اللقب العالمي في وزن البنتام، متمنيا في الوقت ذاته التوفيق والنجاح لجميع اللاعبين المشاركين في هذه النسخة. 

 

الإثارة تبدأ اليوم  

وتنطلق اليوم “الأربعاء” عند الساعة 9 صباحا منافسات بطولة SUPER CUP بإقامة مباريات الدور الأول، حيث  فريق أبطال أقيانوسيا بمنتخب إيرلندا، ويلتقي منتخب المكسيك بفريق أبطال العرب، فيما يلتقي منتخب كازاخستان بفريق أبطال البلقان، بينما يلتقي منتخب البحرين بمنتخب طاجاكستان. وبحسب نظام البطولة، ستقام المنافسات بنظام إخراج المنتخبات، حيث يتأهل 4 فرق من الدور الأول لمواجهات الدور قبل النهائي التي تقام غدا الخميس، على أن تقام المباراة النهائية يوم السبت الموافق 12 مارس الجاري. فيما سيسبق إقامة النهائي، إقامة منافسات النسخة 57 من بطولة BRAVE يوم الجمعة الموافق 11 مارس.