الرئيسية أبرز الأخبار فعاليات مجتمعية تستنكر الحملة المضللة التي تشنها قناة الجزيرة ضد شعب البحرين...

فعاليات مجتمعية تستنكر الحملة المضللة التي تشنها قناة الجزيرة ضد شعب البحرين بكافة فئاته ومكوناته

المنامة في 07 مارس/ بنا / أعلنت مجموعة من الفعاليات المجتمعية ومنظمات المجتمع المدني بمملكة البحرين في بيان لها عن استنكارها وشجبها الشديدين، لما دأبت عليه قناة الجزيرة القطرية من محاولات مستميتة ونهج إعلامي عدائي لشعب البحرين بكافة فئاته ومكوناته، مشددين على أن الحملة المضللة التي تشنها هذه القناة ضد شعب البحرين من خلال ما تنشره من تقارير إعلامية كاذبة، تتم بشكل انتقائي بعيد تماما عن الاحترافية والمهنية الإعلامية، متجاهلة قضايا حقوق الإنسان في مواقع ودول بعينها.

وفي ما يلي نص البيان:

نعلن نحن مجموعة من الفعاليات المجتمعية ومنظمات المجتمع المدني بمملكة البحرين عن استنكارنا وشجبنا الشديدين، لما دأبت عليه قناة الجزيرة القطرية من محاولات مستميتة ونهج إعلامي عدائي لشعب البحرين بكافة فئاته ومكوناته، عبر أعمال بائسة تتخذ من الإعلام ستارا لشق الصف وضرب النسيج الوطني، موضحين أن السجل الأسود لهذه القناة في تخريب الأوطان ودعم التطرف وتمويل الإرهاب، يجعلها قناة مسيسة بامتياز.

ولذلك فليس غريبا اتباعها خطة ممنهجة لتشويه صورة البحرين، تسعى من خلالها إلى بث الادعاءات والأكاذيب التي تتنافى مع الواقع على الأرض، خاصة حول ملف حقوق الإنسان، متعمدة تجاهل ما تشهده البحرين من إنجازات شاملة ونهضة حضارية وحضور دولي مشرف في المنظمات الدولية ذات الصلة، ومنها عضوية المجلس العالمي لحقوق الإنسان على مدى ثلاث دورات.

وعلى هذه القناة التي ترعاها دولة قطر، أن تعي أن كل هذه المغالطات اليائسة، إنما تزيدنا تصميمًا ووطنية والوقوف صفا واحدا خلف قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، من منطلق ما لدينا من مقومات وثقة في قيادتنا التي نعتز بها ونفخر بالولاء لها، مشددين على أن الحملة المضللة، التي تشنها هذه القناة ضد شعب البحرين من خلال ما تنشره من تقارير إعلامية كاذبة، تتم بشكل انتقائي بعيد تماما عن الاحترافية والمهنية الإعلامية، متجاهلة قضايا حقوق الإنسان في مواقع ودول بعينها، وبالتالي فإن هذه الانتقائية في المعالجة الإعلامية، تعد تدخلاً سافراً في الشؤون الداخلية للمملكة، الأمر الذي لن يزيدنا إلا وحدة وطنية وتماسكا مجتمعيا، حتى نسقط هذه المؤامرة ضد شعبنا والتي تقف وراءها تلك القناة، بخطها الإعلامي غير المتزن الذي لا يمت بصلة للشرف الإعلامي ومواثيقه.

ونشير إلى أن قناة الجزيرة القطرية، دأبت على العمل ضد شعب البحرين واللعب على إثارة الفتنة الطائفية، لكن هذا الشعب وبكافة مكوناته، يؤكد أن الأمر عصّي عليها، فوحدة البحرينيين لن تنال منها تلك الألاعيب والمؤامرات الدنيئة، ولم يعد تنطلي علينا نحن أهل البحرين، ادعاءات المهنية والموضوعية والحياد وأن هذه القناة القطرية تعتمد في معلوماتها المشوهة على زمرة ممن يسمون أنفسهم “نشطاء” يغردون خارج السرب الوطني ولا يمثلون إلا أنفسهم وليس لهم أي تأثير على الجبهة الداخلية، ما يجعلها قناة ومنصة للخونة. عاش الشعب البحريني بوحدته وأصالته وولائه لقيادته