الرئيسية أعمال وزير الصناعة والتجارة والسياحة يشارك في قمة وزراء منظمة السياحة العالمية ومنظمة...

وزير الصناعة والتجارة والسياحة يشارك في قمة وزراء منظمة السياحة العالمية ومنظمة التجارة العالمية

  لندن في 02 نوفمبر / بنا / شارك سعادة السيد زايد بن راشد الزياني، وزير الصناعة والتجارة والسياحة رئيس مجلس إدارة هيئة البحرين للسياحة و المعارض، في قمة وزراء منظمة السياحة العالمية ومنظمة التجارة العالمية التي عقدت تحت شعار “الاستثمار في مستقبل السياحة المستدام”، وبحثت في استكشاف كيف يمكن تنمية القطاع في إطار من الشمولية والمرونة والاستدامة، وذلك في إطار انطلاق فعاليات معرض سوق السفر العالمي الذي يقام في “إكسل لندن” خلال الفترة من الأول وحتى الثالث من نوفمبر الجاري بنسخة استثنائية من الحدث والتي تتزامن مع مرحلة الانحسار التدريجي للجائحة عالمياً.

 وقال الوزير الزياني في تصريح له بهذه المناسبة: إن المشاركة في “معرض سوق السفر العالمي 2021” يأتي في إطار تكثيف جهود القطاع السياحي خلال مرحلة حساسة ستعيد رسم ملامح القطاع السياحي بعد الجائحة، وذلك على اعتبار هذا القطاع دعامة مهمة للاقتصاد الوطني في إطار رؤية البحرين 2030، مشيرا إلى أن التفاعل مع جناح الهيئة في المعرض يدفع للتفاؤل بأن المستقبل أفضل.

 وأكد حرص الهيئة على هذا الحضور القوي في  المعرض مع كثير من شركائها في صناعة السياحة البحرينية لتأكيد جاهزية البحرين لفتح أبوابها واستقبال السياح والترحيب بهم من جديد للاستمتاع بتجارب سياحية ملهمة وسلسة وآمنة، وقال: “لم نتوقف أبداً عن العمل على تطوير العروض والتجارب للسياح من داخل البحرين وخارجها، سواء على المستوى الإقليمي أو العالمي، ونحرص من خلال الوجود في هذا الحدث السياحي المهم على التعريف بالمقومات السياحية لمملكة البحرين، إضافة إلى بناء شراكات وثيقة ورفيعة المستوى تثري منظومة السياحة في المملكة”.

 ولفت إلى أن هذه المشاركة تأتي بعد الإعلان عن الاستراتيجية السياحية لمملكة البحرين للأعوام 2022 – 2026، وتحقيق الأهداف الطموحة لهذه الاستراتيجية الجديدة، وفي مقدمتها رفع مساهمة السياحة في الناتج المحلي الإجمالي وزيادة عدد السياح والزوار القادمين إلى البحرين، وزيادة عدد الدول المستهدفة لجذب المزيد من السياح وتنويع المنتج السياحي.

 من جانبه قال الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض الدكتور ناصر القائدي إن المشاركة في سوق السفر الدولي فرصة مواتية من أجل التعرف على المتغيرات العميقة التي شهدها قطاع السياحة العالمي خلال العامين الماضيين، إضافة إلى تعزيز التواصل بين كافة الأطراف المعنية لبحث سبل إعادة البناء والابتكار والاستفادة من الفرص الحالية المتاحة التي ستعيد تشكيل منظومة السفر والسياحة العالمية.

 وأكد د. القائدي الأهمية الكبيرة لهذا الحدث السياحي العالمي الذي يشكل منصة دولية بارزة تجمع صناع القرار والخبراء والمعنيين بالقطاع السياحي العالمي تحت مظلة واحدة، إضافة إلى استقطاب وجذب أهم شركات السياحة والسفر والطيران والتواصل مع الخبراء والمختصين من خلال الجلسات والاجتماعات والورش.