الرئيسية أخبار وزير العمل: مراكز اجتماعية ومجمعات خدمية جديدة لتلبية احتياجات المواطنين في الرعاية...

وزير العمل: مراكز اجتماعية ومجمعات خدمية جديدة لتلبية احتياجات المواطنين في الرعاية والتأهيل الاجتماعي وتنمية الأسرة

BahrainNOW.netوزير العمل - حميدان
BahrainNOW.netوزير العمل - حميدان

وزير العمل: مراكز اجتماعية ومجمعات خدمية جديدة لتلبية احتياجات المواطنين في الرعاية والتأهيل الاجتماعي وتنمية الأسرة

المنامة في 12 يونيو / بنا / أكد سعادة السيد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية، أن الوزارة تتابع عن كثب وتيرة إنشاء المرافق الاجتماعية الجديدة وفق الأهداف والمحاور التي اشتمل عليها برنامج الحكومة للسنوات 2019 -2022، والمتمثلة في تلبية الاحتياجات التطويرية في محافظات مملكة البحرين.

 وأوضح أن العمل مستمر على متابعة تنفيذ ستة مشروعات إنشائية جديدة بالتعاون والتنسيق مع وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، لمواصلة تقديم خدمات متنوعة لجميع فئات وشرائح المجتمع في عدد من المناطق لتسهيل حصول المواطنين على هذه الخدمات بالقرب من مناطق سكنهم بأيسر وأسرع السبل، وهي مجمع الإعاقة الشامل في عالي، ومجمع الخدمات الاجتماعية في مدينة عيسى، ومجمع الرعاية الاجتماعية في مدينة حمد، ومركز البديع الاجتماعي الشامل، ومركز اجتماعي شامل بمحافظة العاصمة، إلى جانب إنشاء ناد نهاري لرعاية الوالدين بمركز جدحفص الاجتماعي.

 وقال حميدان إن إنشاء هذه المشروعات يأتي لتلبية احتياجات المواطنين، في إطار السعي لتطوير نوع ومستوى الخدمات التنموية التي تقدمها الحكومة، وخصوصا لفئة الأشخاص ذوي الإعاقة (ذوي العزيمة) وكبار المواطنين، فضلاً عن توفير احتياجات الأسر من مختلف المساعدات وخدمات الرعاية والتأهيل الاجتماعي.

 ووجه حميدان الشكر إلى كافة الشركاء والداعمين لهذه المشروعات التنموية، ومنها الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، لتمويله بناء وتشييد مجمع الإعاقة الشامل ومجمع الرعاية الاجتماعية في مدينة حمد، ومجمع الخدمات الاجتماعية في مدينة عيسى، وكذلك شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) لتبرعها بتمويل الجزء الأكبر من كلفة مركز البديع الاجتماعي الشامل، وشركة يوسف بن أحمد كانو على مبادرتها بتمويل بناء وتجهيز مركز اجتماعي شامل في المنامة.

 ويعتبر مجمع الإعاقة الشامل من أكبر المراكز المتخصصة التي توفر أوجه الرعاية والتأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة (ذوي العزيمة) وإعادة تأهيلهم في موقع واحد على أرض تبلغ مساحتها حوالي 20 ألف متر مربع، حيث يتكون من 10 مبانٍ لتقديم خدمات علاج ورعاية وتعليم وإعادة تأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة كالمصابين بمتلازمة داون والصم والبكم والتوحد والتلف الدماغي والأمراض العقلية، ويأتي تمويل المشروع بدعم من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ضمن برنامج التنمية الخليجي، وجار العمل لاستكمال تجهيز وتأثيث المجمع.

 وفيما يتعلق بمشروع مجمع الرعاية الاجتماعية في مدينة حمد، الذي يتم تنفيذه بدعم من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ضمن برنامج التنمية الخليجي، فيهدف إلى تقديم أفضل خدمات الرعاية الاجتماعية والنفسية والصحية عبر مراكز متخصصة للرعاية الاجتماعية، ومراكز الإيواء، حيث يضم المشروع ستة مبانٍ للإيواء تشمل: دار رعاية الأحداث (للبنين والبنات) ودار الأمان لرعاية المتعرضات للعنف الأسري والاتجار بالبشر (للرجال والنساء)، ودار الكرامة للرعاية الاجتماعية، ومبنى الخدمات المشتركة، ومن المتوقع الانتهاء من أعمال التشييد في يناير من العام 2022.

 وبالنسبة لمشروع مجمع الخدمات الاجتماعية في مدينة عيسى، والذي يتم تنفيذه ضمن برنامج التنمية الخليجي بدعم من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، فيتضمن إعادة بناء وتجهيز المراكز القائمة حالياً بمنطقة مدينة عيسى بمبانٍ متطورة تضم ستة مبانٍ تشمل: داراً لرعاية المسنين ومركزاً اجتماعياً ومركز التأهيل الأكاديمي والمهني لذوي الإعاقة ومبنى الخدمات المشتركة بالإضافة إلى تطوير مبنى بنك البحرين والكويت لذوي الإعاقة، ومبنى الروضة، ومن المتوقع أن يتم التشغيل في النصف الثاني من العام 2022م.

 أما مشروع مركز البديع الاجتماعي الشامل فيهدف إلى تقديم خدمات الحماية الاجتماعية بطاقة استيعابية تبلغ 550 مواطناً يومياً، ويقدم مختلف خدمات المساعدات الاجتماعية، والإرشاد الأسري، وتنفيذ الأحكام القضائية لاستقبال أبناء المطلقين والمطلقات، إلى جانب رصد جميع احتياجات الأسرة البحرينية من خلال البحث الاجتماعي الميداني الشامل، فضلاً عن تقديم برامج تنمية الأسرة، حيث يتضمن المركز نادٍ اجتماعي نهاري لكبار المواطنين، وآخر لفئة الأطفال والناشئة يقدم خدماته في مجال تنمية الطفولة، كما سيخدم المركز الباحثين عن عمل عبر مكتب التوظيف والتدريب وتقديم التوجيه والإرشاد المهني وخدمات التأمين ضد التعطل.

 كما تم إنشاء نادي جدحفص النهاري للوالدين في مركز جدحفص الاجتماعي، بطاقة استيعابية تقدر بأكثر من (100) مسن ومسنة، والعمل جارٍ حالياً لتتولى إحدى منظمات المجتمع المدني إدارته على غرار جميع الأندية النهارية التي أنشأتها الوزارة ضمن مبدأ الشراكة المجتمعية الفاعلة.

 وانطلاقاً من مبدأ شراكة القطاع الحكومي المجتمعية مع القطاع الخاص، فقد تقرر البدء بإنشاء مركز اجتماعي شامل بمحافظة العاصمة، يتكون من قاعة احتفالات وفعاليات ونادٍ نهاري اجتماعي لرعاية الوالدين، وقسم للأسر المنتجة، وأقسام لتقديم خدمات البحث الاجتماعي والإرشاد الأسري والمساعدة الاجتماعية، بالإضافة إلى أقسام لخدمات الطفولة والأسرة وحاضنات للأسر المنتجة، وكذلك مجمعاً للأسر المنتجة والمشروعات المنزلية، علماً بأن المركز سيقدم خدماته إلى جانب الخدمات التي يقدمها مركز المنامة الاجتماعي الواقع في منطقة الجفير.