الرئيسية أبرز الأخبار وزير العمل والتنمية الاجتماعية يصدر تعميماً بشأن إلزام المؤسسات التدريبية الخاصة بالضوابط...

وزير العمل والتنمية الاجتماعية يصدر تعميماً بشأن إلزام المؤسسات التدريبية الخاصة بالضوابط والاشتراطات

المنامة في 1 سبتمبر / بنا / تنفيذًا لتوجيهات اللجنة التنسيقية، برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بشأن استئناف عمل معاهد التدريب بتاريخ 3 سبتمبر 2020 تدريجياً مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، أصدر سعادة السيد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية، تعميماً إدارياً لجميع مؤسسات التدريب المهني يتضمن الاشتراطات والضوابط الاحترازية الأساسية التي على المؤسسات التدريبية اتخاذها مع استئناف التدريب، وحتى إشعار آخر.

وفي تصريح له بهذه المناسبة، أكد الوزير حميدان أن استئناف عملية التدريب تدريجياً يأتي في إطار ما تقتضيه المصلحة العامة من إعادة إحياء قطاع التدريب لما يمثله من أهمية في الاستثمار الأمثل للموارد البشرية في سوق العمل وتطوير قدراتها الذاتية ومهاراتها المهنية والارتقاء بها وظيفياً، مؤكداً في هذا السياق على أهمية التقيد بالاشتراطات والإجراءات الاحترازية لضمان صحة جميع الكوادر التعليمية والإدارية في المعاهد والمراكز الخاصة، وكذلك المتدربين، مشيراً إلى أنه سيتم التفتيش الدوري على جميع المؤسسات التدريبية من قبل مفتشي وزارة العمل والتنمية الاجتماعية للتأكد من الالتزام بالاشتراطات الصحية وضوابط عملية استئناف التدريب، مشدداً على أنه في حال عدم تقيد المؤسسة التدريبية سيتم مخالفتها، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بهذا الشأن، علماً بأن العقوبة قد تصل إلى غلق المركز والمعهد التدريبي.

وجاء في التعميم أنه على أصحاب المؤسسات التدريبية وأعضاء الهيئة الإدارية والتدريبية وجميع المتدربين الالتزام بتنفيذ التوجيهات الصادرة من قبل وزارة الصحة بما من شأنه صون الصحة العامة كما يتعين على أصحاب هذه المؤسسات توفير كل ما من شأنه حماية الأفراد المتواجدين في مقر المؤسسة من مخاطر انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وأورد التعميم الإداري الإجراءات الاحترازية والوقائية في مقار مراكز ومعاهد التدريب الخاصة، والمتمثلة في قياس حرارة جميع العاملين بالمؤسسة والهيئة التدريبية والمتدربين بشكل يومي عند دخول المركز التدريبي وإذا كانت درجة الحرارة أكثر من 37.5 درجة مئوية فلا يجب السماح لهم بالدخول مع ضرورة سرعة الإفصاح عن طريق الاتصال الهاتفي بالرقم (444) عند الاشتباه في حالات تظهر عليها علامات وأعراض تشير إلى احتمال الإصابة بالفيروس أو يعتقد بأنهم تعرضوا لمخالطة شخص مصاب بالفيروس.

وتقتضي الإجراءات إلزام جميع الأفراد بالمؤسسة والهيئة التدريبية بتعقيم جميع الأدوات المشتركة قبل الاستخدام وبعده مع التأكد من إتباع التعليمات الصحية المعتمدة من وزارة الصحة والحملة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا إضافة الى الالتزام باشتراطات التباعد الاجتماعي مع ضرورة عدم تجاوز أعداد المتدربين (10) متدربين في الصف الواحد مع المدرب وألا تقل المسافة بين المتدربين عن (2) متر في جميع الأوقات.

ومن الاشتراطات الواجبة، تعقيم الصفوف ومرافق التدريب والمعدات المستخدمة والمكاتب الإدارية وأجهزة الموظفين ودورات المياه وتنظيف وتطهير المقاعد بصورة دورية، فضلاً عن توفير كمامات الوجه الوقائية وإلزام جميع العاملين والمتدربين باستخدامها في مقر المؤسسة التدريبية مع عدم السماح لأي فرد بدخول المؤسسة قبل التأكد من استخدامه لكمامات الوجه الوقائية، إضافة إلى منع تقديم الوجبات الخفيفة والمشروبات للمتدربين أثناء تواجدهم في المنشأة.

وفيما يتعلق بضوابط التدريب الافتراضي والتدريب على رأس العمل والامتحانات، فقد شجع التعميم مواصلة التدريب الافتراضي وتعزيزه بمختلف الوسائل مع إمكانية الدمج بين التدريب الصفي والافتراضي وفق ما يحدده نوع البرنامج مع الالتزام بالشروط والضوابط المنظمة لهذا الشأن والتي تم إقرارها بين وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وتمكين وهيئة جودة التعليم والتدريب في تعميم رقم (04-2020). كما سمح التعميم بالتدريب الميداني لبرامج التدريب على رأس العمل في مقرات العمل مع التقيد باشتراطات الصحة والسلامة المهنية للتدريب في مقرات العمل وإتباع التعليمات الصحية المعتمدة من وزارة الصحة والحملة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، إضافة الى السماح لمؤسسات التدريب عقد امتحانات البرامج الدولية بشكل فردي أو لعدد محدود من الممتحنين بحيث لا يتجاوز عددهم (5) أشخاص بما فيهم المراقب مع الالتزام بالاشتراطات التي حددها القرار.