الرئيسية أعمال يشارك في أعمال المؤتمر العربي الدولي للثروة المعدنية بإمارة الفجيرة

يشارك في أعمال المؤتمر العربي الدولي للثروة المعدنية بإمارة الفجيرة

الفجيرة في 22 فبراير / بنا / شارك سعادة السيد زايد بن راشد الزياني وزير الصناعة والتجارة والسياحة، في أعمال المؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية بإمارة الفجيرة، الذي يقام برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة حفظه الله، بحضور سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد إمارة الفجيرة، وتنظمه وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات الشقيقة ومؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية بالتعاون مع المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين، بمشاركة عدد من الوزراء العرب.

وتم خلال المؤتمر عقد عدة جلسات حوارية تم خلالها استعراض الرؤى والبرامج المستقبلية لقطاع التعدين، بالإضافة إلى بحث عدد من الموضوعات والابتكارات والأبحاث المتعلقة بقطاع التعدين والثروة المعدنية والموارد الطبيعية ومناقشة التطلعات المستقبلية التي تخدم قطاع التعدين خلال الخمسين عاما المقبلة ودورها في دعم الاقتصاد والتنمية المستدامة.

كما ركز المؤتمر على عددٍ من المحاور، في مقدّمتها واقع وآفاق قطاع التعدين في الدول العربية، ودوره في تحقيق التنمية المستدامة، وتثمين الموارد المعدنية لتعزيز فرص الاستثمار، ودعم الصناعات الوطنية ذات القيمة المضافة، واستخدام الابتكارات التكنولوجية في المشاريع التعدينية، كالتجارة الإلكترونية، والعمل عن بُعد، والتحوّل الرقمي، بالإضافة إلى الذكاء الاصطناعي.

وتناول المؤتمر محور المعادن الإستراتيجية، ودورها في تنمية القطاعات الصناعية والاقتصادية، وأفضل الممارسات في أنظمة كفاءة الطاقة في قطاع التعدين، فضلًا عن التثقيف والتوعية بعلوم الأرض والتراث الجيولوجي، ومحور سلسلة التوريد في المشاريع التعدينية “من الاستكشاف إلى الاستثمار والإنتاج”، بالإضافة إلى محور السلامة والصحّة المهنية في قطاع التعدين.

الجدير بالذكر أن المؤتمر يهدف إلى تحقيق عدد من الأهداف من أبرزها استكشاف الأبعاد الجديدة في مسح الموارد المعدنية، واستخراجها ومعالجتها لتحقيق التنمية المستدامة، وتشجيع الاستثمار التعديني، والترويج للفرص المتاحة في الدول العربية، وتعزيز استخدام التقنيات والتكنولوجيات المتطوّرة في هذا القطاع، إلى جانب تبادل الخبرات العربية والأجنبية، والارتقاء بمستوى العاملين، وكذلك الاطّلاع على التجارب العربية في تسويق المنتجات المعدنية، وتحديد أسعارها.

كما شارك الوزير الزياني في افتتاح المعرض المصاحب لأعمال المؤتمر، الذي يضم أهم أبرز الخدمات المبتكرة التي تقدمها مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية والأبحاث والدراسات الجيولوجية التي أجرتها والتجارب والمشاريع التنموية في مجال استغلال الموارد الطبيعية.