الرئيسية أخبار دلال الزايد تتسلم جائزة التميز البرلماني من الاتحاد البرلماني العربي

دلال الزايد تتسلم جائزة التميز البرلماني من الاتحاد البرلماني العربي

القاهرة في 18 فبراير/ بنا / أكدت المحامية دلال جاسم الزايد، رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بمجلس الشورى، عضو البرلمان العربي، بمناسبة تسلمها جائزة التميز البرلماني من الاتحاد البرلماني العربي، اعتزازها بهذا التكريم الذي يعد إنجازًا يُضاف إلى سجل إنجازات مملكة البحرين، والتي تمضي بخطى ثابتة ضمن مسارات العمل الديمقراطي، وتطوير الأنظمة والتشريعيات للنهوض بالمزيد من المنجزات والمكتسبات للوطن والمواطن، معربة عن اعتزازها وعالي تقديرها للمساندة والدعم المستمرين من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والذي أولى المكانة الرفيعة للمرأة البحرينية ومشاركتها في الشأن العام، ومكنها من أن تمارس مسؤولياتها ودورها وواجباتها تجاه الوطن ورفعته، وترسيخ دعائم مسيرة الوطن المباركة على درب التقدم والرقي والإزدهار.

جاء ذلك بمناسبة تسلمها جائزة الاتحاد البرلماني العربي اليوم (الجمعة) تزامنًا مع مشاركة وفد الشعبة البرلمانية لمملكة البحرين برئاسة معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب في أعمال المؤتمر الثاني والثلاثون للاتحاد البرلماني العربي المنعقد في القاهرة تحت شعار “التضامن العربي”، والذي شهد انتقال رئاسة الاتحاد من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة إلى مملكة البحرين.

وأشارت الزايد إلى أن الفوز بجائزة التميز البرلماني يؤكد متانة العمل التشريعي والرقابي في مملكة البحرين، ويعكس ما توصل إليه العمل المشترك بين السلطتين التشريعية والتنفيذية من مستوى متقدم، مشيدةً بالتوجيهات المستمرة لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، بتعزيز العمل البرلماني المشترك  وبما يحقق التكامل في الجهود نحو هدف واحد قوامه تحقيق مزيد من المنجزات التنموية والمستدامة للمملكة، وهو ما أوجد الفرص والتجارب السانحة لأعضاء السلطة التشريعية من أجل تقديم كل ما هو متميز، وبالتالي إحراز مثل هذه الجوائز بشهادة عربية.

وأوضحت الزايد أن الإنجازات التي حققتها المرأة البحرينية على مستويات العمل الوطني كافة، هي حصاد عمل مؤسسي قوامه الدعم والرعاية الكبيرتين من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة جلالة الملك المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، والتي مهّدت كل سبل دعم وتقدّم المرأة وطنيًا، وبناء قدراتها وإدماجها في العمل البرلماني. منوهةً إلى الحرص الكبير الذي يوليه معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى، ومعالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب، في تحفيز العمل التشريعي ومساندة السادة الأعضاء نحو مزيد من العمل البرلماني المتميز على المستوى الوطني والعربي.