الإثنين , يوليو 4 2022

أول فيلم طويل للمخرج المغربي هشام رڭ‍راڭ‍ي

بحضور نجوم الفن بالمغرب..
قرعة أمريكا ” أول فيلم طويل للمخرج المغربي هشام رڭ‍راڭ‍ي

بحضور نخبة من نجوم الفن في المغرب وعدد كبير من المدعوين تم العرض الخاص للفيلم المغربي قرعة أمريكا ” أول فيلم طويل للمخرج المغربي هشام رڭ‍راڭ‍ي والذي سيعرض في القاعات السينمائية ابتداء من غدا الأربعاء 18 مايو 2022

تعالج قصة فيلم ” قرعة دمريكان” مجموعة من المواقف الاجتماعية في قالب كوميدي، حيث اختار المخرج هشام رڭ‍راڭ‍ي لهذا الفيلم، الذي يجمع بين الكوميديا ​​والحركة والمكائد، مجموعة من الممثلين الموهوبين مثل: فيصل عزيزي وعزيز حطاب وهاشم بسطاوي وفاطمة الزهراء بلدي وحسناء المومني ونفسية الدكالي وسعاد النجار ومحمد حميمصة وحميد النيدر.
قرعة دمريكان كوميديا عائلية تحكي قصة صديقين حميمين، لبيب وحبيب، يوحدهما حلم مشترك هو التطلع إلى حياة أفضل.
لتحقيق حلمهما يقرران المشاركة في “قرعة أمريكا”. متعاهدان على شعار “نهاجر معًا أو نبقى معًا”. لكن الحظ يحالف (لبيب)، بينما يصاب (حبيب) بخيبة أمل كبيرة.
هذا الأخير يرى حلمه الأمريكي يتلاشى، لكن فكرة تخطر لصديقه لبيب: سيقترح عليه التنكر بزي امرأة ليصطحبه “كزوجته” … فيقودهما تسلسل الأحداث إلى مغامرات مثيرة ومواقف كوميدية ستقلب حياتهما رأسا على عقب.
يجمع فيلم قرعة دمريكان” كل المكونات ليوفر للجمهور لحظات رائعة من المتعة. يُضحك ويلامس المشاعر في نفس الوقت، ويطرح عدة قضايا لمعالجة مشاكل المجتمع، حيث يسود بين غالبية الشباب شعور بالإحباط والإقصاء.
يتوق حبيب ولبيب اليائسان إلى حياة أفضل عبر الهجرة إلى أمريكا يومًا ما. وتغذي الصعوبات الاقتصادية والاجتماعية والأحكام الخارجية وعبثية الوضع، رغبتهم في تحقيق حلمهم.
يوافق حبيب على التنكر للهروب من مجتمع مخالف لتطلعاته، وتحقيق حلمه في أن يصبح نجمًا غنائيًا. لكنه في نفس الوقت، يدرك مصير الجنس الآخر الذي يعيش في مجتمع يسيطر عليه الرجال ويتعرض لمضايقات منتظمة، بل والإيذاء من قبل الآخر، في الشارع وفي وسائل النقل…
يسلط الفيلم الضوء على الدافع السردي للمخرج بخصوص التشبه بالجنس الآخر قصد التنكر، بل يشكل الحبكة المركزية للسيناريو والتي ستولد مجموعة متنوعة من المواقف المضحكة، وهذا الأسلوب نشأ منذ بداية القرن العشرين مع الأفلام الصامتة، بما في ذلك فيلم شابلن “امرأة” (1915) ، ستان لوريل “That’s my Wife” (1929)، بيلي وايلدر” Like it hot Some ” (1959) ، أو حتى الكوميديا المصرية في خمسينيات القرن الماضي مع المبدع إسماعيل ياسين وعبد المنعم إبراهيم ومؤخراً محمد هنيدي.

الفيلم من إنتاج شركة
New Line Production
بمساهمة
Dune Films
وتوزيع
” Canal4
واعتبرت الشركة المنتجة في الملف الصحافي للفيلم بأن هدفها الرئيسي رؤية الفيلم يسجّل أرقام قياسية في شبابيك القاعات السينمائية، مشيرة أنهم تم لهذا الهدف بذل الكثير من الجهد في الكتابة والتوجيه الفني والإنتاج. في “البطاقة الخضراء” نجد كل الأنواع التي يحبها الجمهور: الكوميديا ​​والدراما والمكائد والحركة والصداقة والحب. يهدف هذا الكوكتيل إلى جذب أكبر عدد من المشاهدين مما سيفيد الرعاة

شاهد أيضاً

وزير الداخلية يجتمع مع مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى ونائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية والعسكرية

‎‎  29 يونيو 2022  وقت الإنشاء: 12:11 AM  اخر تحديث: 12:20 AM  عدد القراءات: 95 وزير …

زيارات تاريخية ممتدة أثمرت نجاحا في مواجهة التحديات

. البحرين ومصر.. زيارات تاريخية ممتدة أثمرت نجاحا في مواجهة التحديات المنامة في 28 يونيو/ …

ختام مهرجان الخليج للإذاعة والتلفزيون

وزير شئون الاعلام يفتتح مهرجان الخليج للإذاعة والتلفزيون الخامس عشر

المنامة في 22 يونيو / بنا / أكد سعادة الدكتور رمزان بن عبدالله النعيمي وزير …